22 تشرين الثاني نوفمبر 2016 / 09:07 / منذ 9 أشهر

برلمان تايلاند يطلب من المشرعين عدم مغادرة البلاد مع قرب تسليم العرش

الأمير التايلاندي ماها فاجيرالونجكورن خلال مراسم في بانكوك - صورة من أرشيف رويترز.

بانكوك (رويترز) - قال رئيس البرلمان التايلاندي يوم الثلاثاء إن المشرعين طلب منهم عدم مغادرة البلاد خلال الأسبوع المقبل مع اقتراب موعد اعتلاء الأمير ماها فاجيرالونجكورن العرش في ديسمبر كانون الأول.

وتوفي الملك بوميبون أدولياديج يوم 13 أكتوبر تشرين الأول عن عمر 88 عاما. وأعلن رئيس الوزراء برايوت تشان أوتشا أن ولي العهد وهو الابن الوحيد للملك سيتولى العرش خلفا لوالده.

وقالت رويترز في أكتوبر تشرين الأول إن تايلاند تستعد لتولي الأمير عرش البلاد في الأول من ديسمبر كانون الأول.

وقال رئيس الجمعية التشريعية الوطنية بورنبتش ويشيتشولتشاي إن المشرعين طلب منهم عدم أخذ إجازات في الفترة من 28 نوفمبر تشرين الثاني إلى الثاني من ديسمبر كانون الأول وكذلك عدم مغادرة البلاد أو العاصمة بانكوك خلال عطلة طويلة في نهاية الأسبوع.

وقال بورنبتش لرويترز "الفترة من الثالث إلى الخامس من ديسمبر هي فترة عطلات وربما يكون لدى الحكومة تشريع عاجل تتقدم به أو أن يدعى إلى جلسة خاصة."

وأضاف أن الحكومة لم تطلب من الجمعية تطبيق المادة 23 من الدستور التي تقضي بأن يجتمع البرلمان ويدعو وريث العرش لتسلمه ليكون ملكا للبلد.

ويحتاج البرلمان إلى اكتمال النصاب القانوني كي يتمكن من إعلان الملك الجديد.

وقال برايوت الشهر الماضي إن الأمير طلب تأجيل اعتلائه العرش حدادا على والده.

وبغض النظر عن موعد تسليم العرش فإن التتويج الرسمي لن يتم إلا بعد إحراق جثة الملك العام المقبل.

إعداد محمد فرج للنشرة العربية - تحرير دينا عادل

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below