30 تشرين الثاني نوفمبر 2016 / 10:12 / بعد 10 أشهر

الصين تدعم ميانمار في جهود إنهاء الاضطراب العرقي قرب الحدود

وانغ يي وزير الخارجية الصيني يتحدث في مؤتمر صحفي في بكين يوم الأربعاء. تصوير: جيسون لي - رويترز

بكين (رويترز) - أبلغت الصين ميانمار بأنها ستعمل معها على إرساء الاستقرار على الحدود المشتركة بينهما بعد سلسلة من الهجمات التي شنتها جماعات عرقية مسلحة ضد قوات الأمن في ميانمار وفرار الآلاف من العنف بعبور الحدود إلى الصين.

وقال وانغ يي وزير الخارجية الصيني خلال لقاء مع وفد من ميانمار زار البلد يوم الثلاثاء برئاسة رئيس لجنة السلام تين ميو وين إن بكين قلقة من تدهور الوضع وكرر الدعوة لوقف الأعمال العسكرية والبدء في محادثات لحل الخلافات.

ونقل بيان لوزارة الخارجية الصينية يوم الأربعاء عن وانغ قوله ”إن الجانبين عليهما استخدام آلية الدبلوماسية والعسكرية على مستوى رفيع بهدف إرساء السلام والاستقرار في المنطقة الحدودية بين الصين وميانمار.“

وأضاف وانج أن ”الصين عازمة -نزولا على رغبة ميانمار وبشرط عدم التدخل في شؤونها الداخلية- على لعب دور بناء في هذا الصدد.“

وقالت الوزارة إن رئيس لجنة السلام تناول عملية السلام وقال إن ميانمار تتفهم مخاوف الصين وتأمل في الحصول على دعم صيني من أجل تحسين الوضع.

إعداد محمد فرج للنشرة العربية - تحرير أحمد صبحي خليفة

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below