6 كانون الأول ديسمبر 2016 / 17:42 / بعد عام واحد

الكونجو تعتقل جنودا من جنوب السودان فروا عبر الحدود

كينشاسا (رويترز) - ذكرت محطة إذاعية محلية وموظفو إغاثة أن جنودا كونجوليين اعتقلوا قبل أيام العشرات من جنود جنوب السودان خلال فرارهم من هجوم للمتمردين عبر الحدود في تطور قد يزيد المخاوف من امتداد الصراع في جنوب السودان إلى الدول المجاورة.

جنود من جيش جنوب السودان - صورة من أرشيف رويترز.

وتدفق أكثر من 57 ألف لاجئ من جنوب السودان على جمهورية الكونجو الديمقراطية في العام الجاري هربا من القتال بين القوات الموالية للرئيس سلفا كير وجماعات متمردة متعددة مع اتجاه القتال جنوبا نحو الكونجو وأوغندا.

وقال فالنتين نجايتو المحرر بمحطة إذاعية في بلدة أبا الكونجولية الواقعة على بعد 10 كيلومترات إلى الجنوب من الحدود في تصريح لرويترز إن القوات الكونجولية اعتقلت 41 جنديا من جنوب السودان وشرطيا يوم السبت بعد فرارهم من هجوم للمتمردين على الحدود.

وتابع ”لقد أتوا ومعهم أسرهم من نساء وأطفال. ظلوا داخل قاعدة عسكرية حتى (الاثنين)“ مضيفا أنه يعتقد أن بعثة الأمم المتحدة الإقليمية نقلتهم منذ ذلك الوقت إلى بلدة دونجو على بعد نحو 200 كيلومتر.

ولم يتسن الحصول على تعليق فوري من بعثة الأمم المتحدة والجيش الكونجولي وحكومة الكونجو ولم يتسن لرويترز التأكد بشكل مستقل من الرواية.

لكن ميدارد موكوبكي مابي منسق الصليب الأحمر في المنطقة قال إن الجنود من جنوب السودان اعتقلوا بعد أن عبروا الحدود. إلا أنه لم يكن يعرف عددهم.

وفر أكثر من مليون شخص من جنوب السودان منذ نشوب الصراع في ديسمبر كانون الأول عام 2013 عقب نزاع بين كير ونائبه السابق ريك مشار.

ويمثل النزوح أكبر عملية هجرة جماعية نتيجة صراعات في وسط أفريقيا منذ الإبادة الجماعية في رواندا عام 1994.

إعداد معاذ عبد العزيز للنشرة العربية - تحرير علا شوقي

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below