8 كانون الأول ديسمبر 2016 / 17:01 / منذ 9 أشهر

نائبة مسلمة بولاية مينيسوتا تقول إنها تعرضت لهجوم لفظي من سائق في واشنطن

(رويترز) - قالت امرأة مسلمة انتخبت مؤخرا لعضوية مجلس نواب ولاية مينيسوتا الأمريكية إنها تعرضت لهجوم لفظي عنيف بسبب دياناتها وحجابها أثناء ركوبها سيارة أجرة في العاصمة واشنطن.

وكتبت إلهان عمر التي أصبحت أول شخص من أصل صومالي يشغل ذلك المنصب إنها تعرضت لهجوم لفظي عنيف من سائق السيارة الأجرة خلال زيارة إلى واشنطن لحضور اجتماع في البيت الأبيض.

وقالت ”ركبت سيارة أجرة وتعرضت لأشد عبارات التهكم والتهديد التي تنم عن كراهية وازدراء ورهاب الإسلام في حياتي. السائق وصفني بأني من تنظيم الدولة الإسلامية وهددني بنزع حجابي.“

ونشر متابعون لها على فيسبوك تدوينتها 976 مرة وحظيت بما يصل إلى 282 تعليقا بحلول صباح الخميس.

وقالت إلهان عمر ”لا أزال أشعر بصدمة بسبب هذا الحادث ولا استطيع أن أتصور الجرأة التي أصبح (الناس) يظهرونها في كراهيتهم للإسلام.“

وقالت على فيسبوك إنها لم تبلغ شرطة واشنطن بالحادث حتى الآن لأنها تخشى على سلامتها لكنها تعتزم أن تفعل هذا بمجرد أن تعود إلى دائرتها في مدينة مينابوليس.

ولم ترد إلهان على الفور على طلب للتعقيب.

ويعيش في مدينتي مينابوليس وسانت بول في مينيسوتا جالية كبيرة من الصوماليين الذين توافدوا هربا من الحرب الأهلية ببلدهم الأصلي في الثمانينات وأوائل التسعينات.

ويعيش نحو 39 ألف شخص من أصل صومالي في مينيسوتا التي يقطنها نحو 5.5 مليون شخص وفقا لبيانات رسمية أمريكية.

ونشر مكتب التحقيقات الاتحادي الشهر الماضي بيانات أظهرت زيادة قدرها 66 بالمئة في عدد جرائم الكراهية ضد المسلمين التي قام بالتحقيق فيها في 2015.

إعداد معاذ عبد العزيز للنشرة العربية - تحرير وجدي الالفي

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below