مبعوث دولي: على رئيس جامبيا ترك السلطة قبل 19 يناير

Wed Dec 14, 2016 7:36pm GMT
 

من إيما فارج وإداورد ماكلستير

دكار (رويترز) - قال ممثل الأمم المتحدة الخاص لغرب أفريقيا يوم الأربعاء إنه لن يُسمح لرئيس جامبيا يحيى جامع بالبقاء في السلطة بعد انتهاء ولايته في الشهر المقبل وإلا سيواجه "عقوبات مشددة".

كان جامع الذي يحكم جامبيا منذ فترة طويلة خسر الانتخابات أمام رجل الأعمال أداما بارو في الأول من ديسمبر كانون الأول وأقر بهزيمته لكنه عاد وغير رأيه وسعى حزبه للطعن في النتيجة أمام المحكمة العليا.

وقال المبعوث الدولي محمد بن شمباس لرويترز عبر الهاتف بعد يوم من محادثات بين جامع وزعماء إقليميين للتوصل لاتفاق يستهدف تنحيه عن السلطة "بالنسبة للسيد جامع النهاية هنا ولا يمكنه تحت أي ظروف البقاء كرئيس. بحلول ذلك التاريخ (18 يناير) سيكون عهده قد انتهى وعليه أن يسلم سلطاته إلى السيد بارو."

وأضاف أن جامع سيتعرض لعقوبات صارمة إذا لم يترك السلطة بنهاية مدة ولايته.

ورافق شمباس وفدا يضم رؤساء دول المجموعة الاقتصادية لدول غرب أفريقيا (إيكواس) الذين وصلوا إلى جامبيا يوم الثلاثاء لكنهم أخفقوا في التوصل إلى اتفاق مع جامع للتنحي.

وعلى العكس احتل الجنود الجامبيون مقر لجنة الانتخابات الوطنية وأقفلوه قبل ساعات من وصول الرؤساء إلى البلاد.

وقال الأمين العام للأمم المتحدة بان جي مون يوم الأربعاء إن احتلال مقر اللجنة "عمل ينطوي على عدم احترام لإرادة شعب جامبيا ويمثل تحديا للمجتمع الدولي."

وبقي مبنى اللجنة في العاصمة بانجول خاليا يوم الأربعاء إلا من حارسي أمن. وبقيت بوابته الأمامية والمداخل إلى الطابق الأرضي فيه مغلقة.   يتبع

 
يحيى جامع رئيس جامبيا المنتهية ولايته - صورة من أرشيف رويترز.