16 كانون الأول ديسمبر 2016 / 16:36 / منذ 8 أشهر

بريطانيا تحظر منظمة للنازيين الجدد بموجب قانون الإرهاب

لقطة عامة للوقوف دقيقة حداد على النائبة العمالية جو كوكس التي اغتالها أحد مؤسسي منظمة ناشونال أكشن النازية في مطلع عام 2016 أثناء مباراة ودية لكرة القدم في 20 يوليو تموز 2016. تصوير كارل ريسين - رويترز.

لندن (رويترز) - قالت وزارة الداخلية البريطانية يوم الجمعة إن منظمة للنازيين الجدد باتت أول منظمة يمينية متطرفة في بريطانيا يتم حظرها باعتبارها منظمة إرهابية.

وتم حظر منظمة "ناشونال أكشن" التي أثنت على قاتل المشرعة جو كوكس بموجب قانون الإرهاب وهو ما يعني أن الانتماء أو الدعم العلني للمنظمة بات الآن تهمة جنائية يعاقب عليها القانون بالسجن حتى عشر سنوات.

وقالت وزيرة الداخلية أمبر رود في بيان "ناشونال أكشن منظمة عنصرية ومعادية للسامية وتعاني من رهاب المثليين وهي تثير الكراهية وتمجد العنف وتروج لعقيدة فاسدة."

وعرضت رود أمرا لحظر المنظمة- التي تأسست قبل ثلاث سنوات- على البرلمان يوم الاثنين.

وقالت وزارة الداخلية إن قرار رود حظر المنظمة اتخذ قبل المحاكمة التي أجريت هذا العام لتوماس ماير والتي انتهت الشهر الماضي بسجنه مدى الحياة لقتله كوكس طعنا وبالرصاص في الشارع قبيل اجتماع مع أعضاء دائرتها الانتخابية.

كانت ناشونال أكشن نشرت عدة رسائل تعبر فيها عن دعمها لماير المهووس بالحركة النازية. وكان شعار المنظمة "الموت للخونة والحرية لبريطانيا" التصريح الوحيد الذي أدلى به ماير في المحكمة.

وأصبحت هذه المنظمة رقم 71 على قائمة المنظمات المحظورة في بريطانيا إلى جانب 14 منظمة أخرى على علاقة بأيرلندا الشمالية.

إعداد داليا نعمة للنشرة العربية - تحرير مصطفى صالح

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below