28 كانون الأول ديسمبر 2016 / 07:56 / منذ 8 أشهر

أستاذ جامعي أمريكي تمنى "الإبادة الجماعية للبيض" يقول إن جامعته تدعمه

واشنطن (رويترز) - قال أستاذ بجامعة دريكسل في الولايات المتحدة تمنى في تغريدة على تويتر "الإبادة الجماعية للبيض" في عيد الميلاد إن جامعته تدعم حقه في المشاركة في النقاش السياسي.

وكانت التغريدة قد أثارت انتقادات كبيرة داخل الجامعة وعلى وسائل التواصل الاجتماعي.

وقال جورج سيكاريلو ماهر أستاذ مساعد التاريخ والسياسة بالجامعة التي يوجد مقرها في فيلادلفيا وهو من البيض يوم الثلاثاء إن تغريدته عشية عيد الميلاد قصد بها التهكم على فكرة تفوق البيض.

وماهر خبير في الحركات الاجتماعية في أمريكا اللاتينية ولديه نحو عشرة آلاف متابع على تويتر.

لكن محاولته للسخرية قوبلت برد فعل عنيف على مواقع الإنترنت المحافظة وطالبت بعض التعليقات التي نشرت على الإنترنت بفصله من عمله في حين دعاه بعض المستخدمين للانتحار. وقالت جامعة دريكسل يوم الأحد إن التغريدة "تستحق الشجب" وإنها ستعقد اجتماعا مع ماهر لمناقشة الأمر.

وقال ماهر في رسالة بالبريد الإلكتروني إنه تحدث إلى المسؤولين الإداريين بالجامعة هاتفيا بشأن التغريدة.

وأضاف أنهم "أكدوا مجددا تأييدهم لأعضاء هيئة التدريس الذين يشاركون في النقاشات العامة الحيوية وعبروا عن مخاوفهم بشأن سلامتي وسلامة عائلتي وغيرنا في هذا المناخ الذي لا يمكن التنبؤ بما يحدث فيه بعد الانتخابات."

ولم ترد الجامعة على طلبات للتعليق.

و"الإبادة الجماعية للبيض" هي نظرية مؤامرة روج لها القوميون البيض الذين يرون أن البلدان التي يمثل فيها البيض أغلبية تشجع الهجرة وتحديد النسل بهدف التخلص من السكان البيض.

إعداد محمد فرج للنشرة العربية - تحرير دينا عادل

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below