4 كانون الثاني يناير 2017 / 13:52 / بعد عام واحد

انفصاليون عرب يعلنون استهداف خطي أنابيب نفط في إيران وطهران تنفي

دبي (رويترز) - قال انفصاليون عرب في إيران يوم الثلاثاء إنهم فجروا خطي أنابيب نفط في هجومين متزامنين في محافظة خوزستان غرب البلاد قبل يومين وهو ما نفته وزارة الداخلية الإيرانية في وقت لاحق.

وقالت حركة النضال العربي لتحرير الأهواز على موقعها الإلكتروني إن جناحها العسكري ألحق ”خسائر كبيرة“ بخطي الأنابيب من خلال الهجومين اللذين نفذهما في الثالث من يناير كانون الثاني قرب مدينة العميدية وميناء الدلمون (ديلم).

لكن متحدثا باسم وزارة الداخلية أبلغ التلفزيون الرسمي أن هذه التقارير غير صحيحة.

وعرب الأهواز أقلية في إيران وبعضهم يعتبرون أنفسهم واقعين تحت احتلال ويرغبون في الاستقلال أو الحكم الذاتي. ونفذت مجموعات انفصالية هجمات متناوبة على مدى عقود بعضها كان يستهدف منشآت نفطية.

وتنفي طهران وجود أي استياء بين الأقلية العربية وتقول إن الحديث عن وجود نزعة انفصالية يأتي في إطار مخطط أجنبي للاستيلاء على النفط القابع تحت سواحلها المطلة على الخليج.

وقالت الحركة في بيان نشرته على موقعها الإلكتروني ”أحوازنا“ إن العملية الأولى استهدفت خط نقل النفط الخام من حقل ”مارون“ التابع لشركة آغاجري الحكومية لإنتاج النفط والغاز فيما استهدفت العملية الثانية ”خط أنابيب تصدير النفط الخام من حقل بحركان... إلى جزيرة خرج (خارك).“

إعداد معتز محمد للنشرة العربية - تحرير إسلام يحيى

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below