9 كانون الثاني يناير 2017 / 22:57 / بعد 7 أشهر

برلمان فنزويلا يقول مادورو "تخلى عن منصبه" والحزب الحاكم ينفي

خوليو بورخيس رئيس برلمان فنزويلا (في الوسط) أثناء جلسة للكونجرس في العاصمة كراكاس يوم الاثنين. تصوير ماركو بيلو - رويترز.

كراكاس (رويترز) - وافق الكونجرس بقيادة المعارضة في فنزويلا يوم الاثنين على قرار ينص على أن رئيس البلاد نيكولاس مادورو "تخلى عن منصبه" في خطوة رمزية من غير المرجح أن تكسر الجمود بين السلطتين التنفيذية والتشريعية.

وحققت المعارضة أغلبية كاسحة في انتخابات 2015 نتيجة للغضب من الأزمة الاقتصادية الطاحنة في فنزويلا لكن المحكمة العليا أحبطت تقريبا كل الإجراءات التي أقرها البرلمان.

وأمرت المحكمة الكونجرس العام الماضي بوقف محاكمة سياسية لمادورو تهدف لتحميله المسؤولية عن الأزمة في فنزويلا ووصف الرئيس خطوات البرلمان ضده بأنها غير دستورية.

وقال خوليو بورخيس رئيس البرلمان بعد التصويت بالموافقة على القرار "المهم هو أن (هذا الإجراء) يطالب بحل انتخابي لأزمة فنزويلا حتى يمكن للناس التعبير عن أنفسهم من خلال التصويت."

ويلقي منتقدو مادورو باللوم عليه في التضخم الشديد والنقص الحاد في بعض السلع. ويقول الرئيس إنه ضحية "لحرب اقتصادية" يقودها خصومه السياسيون بدعم من واشنطن.

وقال ديوسدادو كابيلو نائب رئيس الحزب الاشتراكي الحاكم في مؤتمر صحفي قبل التصويت "لم يتنح الرئيس مادورو ولن يتنحى. لم يتخل عن منصبه ولم ولن نعترف ببرلمان عاق."

وتنتهي فترة مادورو الرئاسية في 2019.

إعداد ياسمين حسين للنشرة العربية

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below