18 كانون الثاني يناير 2017 / 12:11 / بعد 10 أشهر

فرنسا: الهجوم على معسكر للجيش في مالي "عمل رمزي" كبير

باريس (رويترز) - وصف وزير الداخلية الفرنسي برونو لو رو انفجار سيارة ملغومة في معسكر للجيش في شمال مالي يوم بأنه هجوم ”كبير ورمزي بدرجة كبيرة“ في منطقة زارها الرئيس الفرنسي فرنسوا أولوند قبل أيام.

وزير الداخلية الفرنسي برونو لو رو يلقي كلمة في باريس يوم 13 يناير كانون الثاني 2017. صورة لرويترز من ممثل لوكالات الأنباء

وجاء تصريح الوزير للصحفيين بعد فترة وجيزة من نشر أنباء عن التفجير الذي قيل أنه أسفر عن مقتل 33 شخصا على الأقل.

وأرسلت فرنسا قوات إلى مالي بناء على طلب من الحكومة هناك في أوائل عام 2013 لمنع تقدم متشددين إسلاميين إلى العاصمة باماكو.

إعداد لبنى صبري للنشرة العربية - تحرير سها جادو

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below