20 كانون الثاني يناير 2017 / 14:23 / بعد عام واحد

إيران: فقد 25 ومقتل 20 رجل إطفاء في انهيار مبنى بطهران

أنقرة (رويترز) - قال التلفزيون الإيراني نقلا عن مسؤولين إيرانيين يوم الجمعة إن 25 شخصا ما زالوا مفقودين بعد انهيار مبنى تجاري من 17 طابقا في طهران يوم الخميس بالإضافة إلى 20 عامل إطفاء قتلوا في الكارثة.

أنقاض مبنى منهار في طهران في صورة بتاريخ يوم 19 يناير كانون الثاني 2017. صورة لرويترز من وكالة تسنيم تستخدم في الأغراض التحريرية فقط ومحظور إعادة بيعها أو وضعها في أرشيف.

وبثت وسائل إعلام إيرانية صورا لأقارب للضحايا يبكون وعشرات الأشخاص الذين اصطفوا للتبرع بالدم. وأعلنت الحكومة يوم السبت يوم حداد وطني.

وأبلغ مسؤول بالشرطة التلفزيون ”تلقت الشرطة بلاغات عن فقدان 25 شخصا. نحث الناس على الإبلاغ عن أي أقارب مفقودين كانوا يعملون في مبنى بلاسكو.“

وذكر التلفزيون الإيراني أن الدخان الكثيف والنار يعرقلان البحث عن جثث ما لا يقل عن 20 رجل إطفاء تحت الأنقاض بعد أكثر من يوم من اندلاع الحريق.

ولقي 20 رجل إطفاء حتفهم بينما كانوا يجلون الناس يوم الخميس من أقدم برج في إيران والذي بني عام 1962 وكان يضم مئات من مخازن الملابس بالإضافة إلى مركز للتسوق وعدة شركات.

ونقلت وكالة فارس للأنباء عن مسؤولين بإدارة الإطفاء تحذيرهم من وقوع المزيد من الانفجارات.

وقال بير حسين كولياند رئيس جهاز الطوارئ في طهران للتلفزيون ”نحاول الوصول لهم بأي طريقة ممكنة... لكن تصاعد الدخان الكثيف يجعل العمل صعبا للغاية.“

وأضاف ”نتعامل مع حريق ودخان كثيف ونقص في الأكسجين.“

وأظهرت تغطية تلفزيونية على مدار الساعة عشرات من رجال الإطفاء والجنود وهم يحاولون قطع عوارض معدنية وكتل خرسانية لانتشال الجثث بينما تحاول الشرطة منع الناس من الوصول إلى المبنى لأخذ المقتنيات الثمينة.

وقال جلال مالكي المتحدث باسم فرقة الإطفاء في طهران ”منع رجال الإطفاء حدوث كارثة. كان من الممكن أن يقتل المئات إذا لم يعودوا إلى المبنى.“

وأضاف ”احتمالات أن ننقذ أي أحياء صفر تقريبا.“

وقال التلفزيون الإيراني إن نحو 88 شخصا بينهم رجال إطفاء أصيبوا حين شبت النار في برج بلاسكو وانهار. وأضاف أنه لم يتبق في المستشفى سوى ثلاثة مصابين.

وزار المرشد الأعلى للجمهورية الإسلامية الإيرانية آية الله علي خامنئي أحد رجال الإطفاء بالمستشفى وأمر الرئيس حسن روحاني بفتح تحقيق فوري في الحادث.

وقال رئيس بلدية طهران محمد باقر قاليباف يوم الخميس إن المسؤولين عن المبنى تجاهلوا تحذيرات متكررة من سوء معايير السلامة وضعف بنية البرج.

وقال رئيس الغرفة التجارية الإيرانية علي فاضلي إن التقديرات الأولية للأضرار المالية تشير إلى أنها تبلغ نحو 500 مليون دولار وإن معظم المتاجر والشركات غير مؤمن عليها لعدم الالتزام بمعايير السلامة.

إعداد أحمد حسن للنشرة العربية - تحرير مصطفى صالح

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below