22 كانون الثاني يناير 2017 / 15:17 / بعد 10 أشهر

السلطات البرازيلية تبني جدارا مؤقتا لمنع الاشتباكات في أحد السجون

ساو باولو (البرازيل) (رويترز) - يعكف مسؤولو أمن برازيليون على بناء جدار بدائي مصنوع من حاويات شحن معدنية يوم الأحد داخل سجن شهد اشتباكات بين عصابتين متنافستين في الأسبوع الماضي مما أدى لمقتل 26 سجينا.

عمال يضعون حاوية للفصل بين عصابتين متنافستين أثناء اشتباك في سجن الكاكز في ناتال بالبرازيل يوم السبت. تصوير: ناتشو دوس - رويترز.

وتكدست الحاويات الحمراء الرثة في فناء سجن الكاكز في شمال شرق البرازيل حيث يسعى المسؤولون للانتهاء من بناء الجدار المؤقت بتكديس الحاويات الواحدة فوق الأخرى بحلول الغروب يوم الأحد.

وهذه خطوة يائسة من جانب مسؤولي الأمن الذين يكافحون للسيطرة على الوضع في سجن الكاكز الذي شهد أحدث مذبحة ضمن سلسلة مذابح وحشية في سجون شمال وشمال شرق البرازيل وقعت يوم 14 يناير كانون الثاني الجاري.

وهاجم أعضاء أقوى عصابات البرازيل أفراد عصابة منافسة باستخدام المناجل والأسلحة البيضاء وقطعوا رؤوس ومزقوا جثث غالبية القتلى الذين بلغ عددهم 26.

وهذا الحادث هو الأحدث في نظام السجون البرازيلي الذي شهد مقتل نحو 140 شخصا في اشتباكات منذ الأول من يناير كانون الثاني.

إعداد مروة سلام للنشرة العربية - تحرير

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below