24 كانون الثاني يناير 2017 / 12:37 / منذ 7 أشهر

متحدث:لا يمكن التراجع فور بدء انفصال بريطانيا رسميا عن الاتحاد

رئيسة الوزراء البريطانية تيريزا ماي تتحدث في برنامج على قناة بي.بي.سي يوم 22 يناير كانون الثاني 2017. صورة حصلت عليها رويترز من بي.بي.سي تستخدم للاغراض التحريرية فقط ويحظر بيعها أو وضعها في أرشيف.

لندن (رويترز) - قال متحدث باسم رئيسة الوزراء البريطانية تيريزا ماي يوم الثلاثاء إنه لا يمكن التراجع عن المادة 50 من معاهدة لشبونة فور تنفيذها لبدء محادثات الانفصال الرسمية بين بريطانيا والاتحاد الأوروبي.

وثار جدل بشأن ما إذا كانت بريطانيا يمكنها تغيير رأيها بشأن مغادرة الاتحاد الأوروبي بعد تنفيذ المادة 50.

وقال المتحدث باسم ماي للصحفيين بعدما أصدرت المحكمة العليا حكما ينص على أن الحكومة يجب أن تحصل على موافقة البرلمان قبل تفعيل المادة 50 رسميا "من الواضح أننا لن نتفق دوما مع الأحكام التي تصدرها المحاكم لكن القضاء المستقل جزء أساسي قطعا من أي ديمقراطية ناجحة."

وردا على سؤال بشأن ما إذا كانت الحكومة ما زالت ترى أن المادة 50 لا يمكن التراجع عنها قال المتحدث "نعم".

وقال أيضا إن وزير شؤون الانسحاب من الاتحاد البريطاني ديفيد ديفيز سيعرض تفاصيل رد فعل الحكومة على قرار المحكمة في البرلمان في الساعة 1230 بتوقيت جرينتش.

إعداد مروة سلام للنشرة العربية - تحرير أحمد صبحي خليفة

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below