2 شباط فبراير 2017 / 10:59 / منذ 8 أشهر

مقتل شخص خلال احتجاج على بناء محطة للطاقة في بنجلادش

داكا (رويترز) - شهد احتجاج على بناء محطة لتوليد الكهرباء في بنجلادش أحداث عنف أسفرت عن مقتل شخص وإصابة نحو 12 آخرين مما يهدد بتأخير مشروع تدعمه الصين بتكلفة 2.4 مليار دولار ويعتبر رمزا لدفء العلاقات بين البلدين.

والمحطة التي ستعمل بالفحم وتبنى على بعد نحو 265 كيلومترا جنوب شرقي العاصمة داكا هي مصدر جذب كبير للاستثمار الأجنبي في بنجلادش ومن المتوقع أن تبدأ في إنتاج الكهرباء بنهاية 2019.

وقالت الشرطة إن قوات الأمن كانت تحرس الموقع يوم الخميس لمنع تعطيل أعمال البناء التي يخشى سكان المنطقة أن تجبرهم على النزوح منها وتفسد قبورا ذويهم وتلحق أضرارا بالبيئة.

وقال مسؤول في مركز شرطة بنشكالي قرب موقع محطة الطاقة ”الموقف متوتر والشرطة تقوم بدوريات في المنطقة لتجنب وقوع أي اشتباكات أخرى.“

وأدت مظاهرة مشابهة العام الماضي إلى مقتل أربعة متظاهرين ووقف العمل في المشروع.

وقال مسؤول بارز في مجموعة (إس. علام)- التي أبرمت اتفاقا مع سيبكو 3 الصينية لبناء المحطة التي ستبلغ قدرتها الإنتاجية 1320 ميجاوات - إن مثل تلك الاحتجاجات تخاطر بتأجيل المشروع وتعرقل جهود اجتذاب التمويل للبلاد.

وأضاف أن من المتوقع أن تقدم بنوك صينية 70 بالمئة من الاستثمار المتوقع.

وقال مسعود علام رئيس مجموعة (إس. علام) إن المحطة ستستخدم ”أكثر التكنولوجيا تقدما“ للحد من تأثيرها على البيئة وعرض المساعدة في علاج المصابين في الاحتجاجات.

إعداد سلمى نجم للنشرة العربية - تحرير أمل أبو السعود

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below