2 شباط فبراير 2017 / 16:00 / منذ 7 أشهر

مقتل ضابط وإصابة أخرى بعد أزمة رهائن في سجن في ديلاوير الأمريكية

السارجنت ريتشارد بارتز المتحدث باسم شرطة ديلاوير يتحدث إلى صحفيين في مؤتمر صحفي في ديلاوير يوم الخميس. تصوير: دوج كورين - رويترز

(رويترز) - اقتحمت الشرطة سجنا بولاية ديلاوير الأمريكية يوم الخميس لإنهاء أزمة احتجاز رهائن استمرت 18 ساعة ونصف الساعة تسبب فيها السجناء مما أسفر عن مقتل ضابط وإصابة ضابطة أخرى.

وقالت إدارة السجون في ديلاوير في بيان إن الضابطين اللذين كانا محتجزين رهائن نقلا حوالي الساعة الخامسة صباحا بالتوقيت المحلي من جيمس تي. فوجن في بلدة سميرنا بعد أن استعادت الشرطة السيطرة على المبنى سي من السجن.

ولم يتضح على الفور كيف قتل الضابط. وقال البيان إنه عثر عليه ميتا عندما اقتحمت الشرطة المبنى.

وقال جون كارني حاكم ديلاوير في بيان "كان موقفا مفجعا ... أولويتنا الآن هي تحديد ما حدث وكيف حدث... سنجري أي تغييرات مطلوبة لضمان عدم تكرار ما حدث مستقبلا."

وقالت إدارة السجون إن الضابطة المصابة واعية وتتحدث وتتلقى العلاج في المستشفى.

وقال السارجنت ريتشارد بارتز المتحدث باسم شرطة ديلاوير للصحفيين إن عاملين آخرين أفرج عنهما يوم الأربعاء نقل أحدهما للمستشفى بعد إصابته بإصابات لا تهدد حياته.

ولم تذكر السلطات ما الذي فجر الأزمة أو تسبب فيها إلا أن صحيفة (نيوز جورنال أوف ديلاوير) قالت إن أقارب السجناء قالوا إنهم كانوا يطالبون بظروف احتجاز أفضل وأرادوا التحدث مع مسؤولين كبار.

إعداد سلمى نجم للنشرة العربية - تحرير أحمد حسن

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below