2 شباط فبراير 2017 / 17:15 / بعد 10 أشهر

الجمهوريون يؤيدون نهجا صارما ضد إيران وترامب لا يستبعد أي خيار

واشنطن (رويترز) - قال جمهوريون بارزون بالكونجرس الأمريكي يوم الخميس إنهم سيؤيدون فرض عقوبات جديدة على إيران في الوقت الذي أعلن فيه الرئيس دونالد ترامب إنه ”لا يستبعد أي خيار من على الطاولة“ في التعامل مع طهران بعدما أجرت تجربة لإطلاق صاروخ باليستي.

رئيس مجلس النواب الأمريكي بول ريان في فيلادلفيا يوم 26 يناير كانون الثاني 2017. تصوير: مارك ماكيلا - رويترز

وقال بول ريان رئيس مجلس النواب إنه سيؤيد فرض المزيد من العقوبات على إيران وإنه يجب على الولايات المتحدة أن تتوقف عن ”استرضاء“ طهران.

وأبلغ ريان الصحفيين ”سأكون مؤيدا لعقوبات إضافية على إيران... أعتقد أن الإدارة السابقة بالغت في استرضاء إيران.“

وقال السناتور بوب كوركر رئيس لجنة العلاقات الخارجية بمجلس الشيوخ لرويترز إن لجنته ”في المراحل الأولية“ للعمل على تشريع يتعلق بالقضية النووية.

وأضاف أنه ناقش هذا الأمر في البيت الأبيض مع مايكل فلين مستشار ترامب للأمن القومي يوم الأربعاء قبيل إعلان فلين عن أن واشنطن توجه تحذيرا رسميا إلى إيران بشأن ”نشاطها المزعزع للاستقرار“.

وقال كوركر إن إدارة ترامب ستتخذ موقفا أقوى ضد إيران رغم أنه لا يتوقع أن تضع تصرفاتها نهاية للاتفاق النووي الدولي.

وأضاف أن إدارة ترامب ستعمل على ”محاسبة إيران عن الانتهاكات التي تحدث.“

ومن جانبه قال ترامب للصحفيين يوم الخميس إن كل الخيارات ”مطروحة على الطاولة“ فيما يتعلق بالرد على تجربة الصاروخ الباليستي الإيرانية.

جاء ذلك في رده على سؤال بشأن ما إذا كان سيبحث خيارات عسكرية للرد على إيران بعد يوم من إعلان مستشار الأمن القومي الأمريكي أنه ”حذر“ طهران بهذا الشأن.

إعداد وجدي الالفي للنشرة العربية - تحرير أحمد حسن

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below