7 شباط فبراير 2017 / 13:37 / منذ 8 أشهر

جنود غاضبون يسيطرون على بلدة بجنوب شرق ساحل العاج

أدياكي (ساحل العاج) (رويترز) - خرجت أعداد كبيرة من أفراد القوات الخاصة من معسكرهم وأطلقوا الأعيرة النارية في الهواء وسيطروا على بلدة بجنوب شرق ساحل العاج يوم الثلاثاء في إظهار جديد للاستياء داخل الجيش.

وجاء هذا العصيان في أدياكي التي تقع على بعد نحو 95 كيلومترا شرقي العاصمة التجارية أبيدجان في أعقاب سلسلة من وقائع التمرد في أجزاء مختلفة من البلاد الشهر الماضي.

وقال مدرس بمدرسة ثانوية طلب عدم نشر اسمه خوفا من الانتقام منه ”بدأ إطلاق النار في وقت سابق بمعسكر القوات الخاصة ثم أخذ الذعر يخيم على البلدة عندما غادر الجنود المسلحون الثكنة.“

وقالت مصادر عسكرية‭ ‬يوم الثلاثاء إن المشاركين في تمرد يوم الثلاثاء يطالبون بصرف مكافآت.

وخلت الشوارع من المارة بعد أن لاذ السكان بمنازلهم وأخذ الجنود مواقعهم في أنحاء أدياكي.

وأقام جنود متمردون ملثمون حاجزا على الطريق المؤدي للبلدة ومنعوا دخول السيارات وأطلقوا الأعيرة النارية في الهواء.

كانت الحكومة وافقت على تلبية طلب مجموعة معظمها من المتمردين السابقين بالحصول على مكافآت الشهر الماضي قالت إن الحكومة مدينة لها بأموال مقابل القتال ضد الرئيس السابق لوران جباجبو.

ولم تكشف السلطات في ساحل العاج تفاصيل لكن زعماء التمرد قالوا إن الاتفاق انطوى على وعد بصرف 12 مليون فرنك غرب أفريقي (19476.73 دولار) لنحو 8400 جندي.

إعداد دينا عادل للنشرة العربية - تحرير أحمد صبحي خليفة

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below