14 شباط فبراير 2017 / 12:49 / بعد 6 أشهر

الطعن في قرار ترامب حظر السفر يسير قدما في محكمتين

الرئيس الأمريكي دونالد ترامب في مؤتمر صحفي في البيت الأبيض بواشنطن يوم الاثنين. تصوير: كيفن لامارك - رويترز

سان فرانسيسكو (رويترز) - من المنتظر أن يسير أهم طعن قانوني في حظر السفر الذي فرضه الرئيس الأمريكي دونالد ترامب في مسارين في الأيام القليلة المقبلة بما في ذلك تصويت في محكمة استئناف قد يكشف عن اختلاف آراء بعض القضاة مع زملائهم ممن ينظرون الطعن وتأييدهم ما ساقه ترامب من حجج.

وستحاول ولاية واشنطن في محكمة اتحادية في سياتل بحث الدافع الذي حدا بالرئيس لصياغة الأمر التنفيذي الذي أصدره في 27 يناير كانون الثاني كما سيبت قضاة الدائرة التاسعة بمحكمة الاستئناف في إعادة النظر في استئناف استهدف الأمر التنفيذي وكانت المحكمة قد أصدرت رأيها فيه الأسبوع الماضي.

وكان الأمر التنفيذي منع دخول المسافرين من مواطني إيران والعراق وليبيا والصومال والسودان وسوريا واليمن من دخول الولايات المتحدة لمدة 90 يوما وقال ترامب إن ذلك ضروري لحماية البلاد من هجمات المتطرفين الإسلاميين.

كما منع الأمر دخول اللاجئين عموما لمدة 120 يوما واللاجئين القادمين من سوريا إلى أجل غير مسمى.

وأظهر استطلاع للرأي من تنظيم رويترز/إبسوس أن حوالي نصف الأمريكيين يؤيدون الحظر غير أن الأمر التنفيذي أثار احتجاجات في مختلف أنحاء البلاد وتسبب في حالة من الفوضى في بعض المطارات في الولايات المتحدة وخارجها.

وكان القاضي جيمس روبارت بالمحكمة الجزئية في سياتل قرر تجميد العمل بالأمر التنفيذي بعد أن طعنت ولاية واشنطن في قانونيته الأمر الذي دفع ترامب لنشر سلسلة من الرسائل الغاضبة على تويتر استهدفت القاضي والنظام القضائي.

وأيدت هيئة قضائية من ثلاثة قضاة بالدائرة التاسعة بمحكمة الاستئناف في سان فرانسيسكو قرار القاضي الأسبوع الماضي الأمر الذي أثار تساؤلات عن الخطوة التالية لترامب.

وقال روبارت في جلسة بمحكمة سياتل يوم الاثنين إنه سيواصل بحث القضية.

من ناحية أخرى طلب قاض لم يكشف عن هويته بالدائرة التاسعة الأسبوع الماضي تصويت قضاة المحكمة الدائمين البالغ عددهم 25 قاضيا على ما إذا كان يجب أن تعيد هيئة مكونة من 11 قاضيا النظر في القرار المؤقت الذي أوقف العمل بالأمر التنفيذي. وطلبت الدائرة التاسعة من الجانبين تقديم دفوعهما بحلول يوم الخميس.

ولأن القضاة الذين عينهم الديمقراطيون أكبر عددا بواقع 18 إلى 7 في الدائرة التاسعة فإن خبراء قانونيين يستبعدون أن تخالف أغلبية القرار السابق الذي أصدرته المحكمة وتطلب إعادة النظر فيه.

وأشار آرثر هيلمان الأستاذ بكلية الحقوق في جامعة بتسبرج والذي درس الدائرة التاسعة إلى أن أحد القضاة الثلاثة الذين أصدروا الأمر الأصلي عينهم الرئيس الأسبق جورج بوش الابن.

ومع ذلك فحتى إذا فشل التصويت بكامل الأعضاء الدائمين للدائرة التاسعة فسيحق لقضاتها الذين يختلفون مع قرار المحكمة الصادر الأسبوع الماضي إبداء اختلافهم في الرأي علانية في أوراق القضية وهو ما سيخلق أساسا لدعم موقف ترامب.

من ناحية أخرى أشارت الحكومة إلى أنها تبحث إصدار أمر تنفيذي جديد يحل محل الأمر الأصلي. وفي تلك الحالة فمن الممكن أن تخطر الدائرة التاسعة خلال الأسبوع بأنها لا تريد التصويت لمعرفة رأي الدائرة بكامل أعضائها الدائمين لأن القضية ستصبح جدلية.

وقال هيلمان مشيرا إلى وزير العدل الأمريكي الذي عين أخيرا إن من المتوقع أن "يبذل جيف سيشنز كل ما بوسعه لإغلاق هذه القضية بأسرع ما يمكن."

إعداد منير البويطي للنشرة العربية - تحرير علا شوقي

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below