14 شباط فبراير 2017 / 13:20 / بعد 9 أشهر

الأحزاب تدعو المجلس العسكري في تايلاند إلى عودة سريعة للديمقراطية

بانكوك (رويترز) - دعت الأحزاب السياسية التايلاندية المجلس العسكري الحاكم لعودة سريعة للديمقراطية يوم الثلاثاء خلال محادثات مصالحة بقيادة الجيش بهدف رأب الخلافات السياسية قبل الانتخابات المقررة العام المقبل.

ووصف المجلس العسكري المحادثات بأنها دليل على جديته في العودة للديمقراطية رغم أن بعض الأحزاب والنشطاء شككوا في إمكانية حياد الجيش في ظل انخراطه في الحياة السياسية على مدى عقود.

وأعلنت الحكومة الأسبوع الماضي أن الانتخابات التي كانت قد وعدت بإجرائها هذا العام ستتأجل حتى 2018.

واجتمعت ثلاثة أحزاب مع لجنة بقيادة المجلس العسكري في اليوم الأول من محادثات المصالحة والتي من المتوقع أن يشارك فيها نحو 70 حزبا سياسيا وأن تستغرق ثلاثة أشهر.

وقال تشينجتشاي مونكولثام زعيم حزب الطموح الجديد لرويترز ”أبلغتهم أننا نستطيع تحقيق المصالحة من خلال العودة السريعة للحكم الديمقراطي.“

وعبر ثانابورن سريياكول زعيم حزب عامة الشعب التايلاندي عن عدم اقتناعه بأن المحادثات ستحقق أي نتائج مثمرة. ولم تشارك أي من أحزاب تايلاند الكبرى في اليوم الأول من المحادثات.

إعداد ليليان وجدي للنشرة العربية - تحرير منير البويطي

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below