14 شباط فبراير 2017 / 16:10 / منذ 7 أشهر

يودويونو يتهم أطرافا سياسية بتقويض فرص ابنه في انتخابات حاكم جاكرتا

الرئيس الإندونيسي السابق سوسيلو بامبانج يودويونو في صورة من أرشيف رويترز.

جاكرتا (رويترز) - اتهم الرئيس الإندونيسي السابق سوسيلو بامبانج يودويونو يوم الثلاثاء ”أطرافا“ سياسية بتقويض فرص ابنه في الفوز في منافسة محمومة على منصب حاكم جاكرتا هذا الأسبوع.

ويخوض آجوس ابن يودويونو الانتخابات أمام اثنين من المنافسين في معركة سياسية مهمة قبيل انتخابات الرئاسة في عام 2019.

وكان يودويونو الأب يرد على اتهامات وجهها الرئيس السابق لوكالة مكافحة الفساد انتصاري أزهر الذي مارس الرئيس السابق ضغوطا عليه لإسقاط تحقيقات ضد أقاربه.

وكتب يودويونو على تويتر ”بتدمير اسم سوسيلو بامبانج يودويونو يريد انتصاري والأطراف التي خلفه أن يخسر آجوس-سيلفي انتخابات الغد.“

وحصل أزهر -الذي سُجن في 2010 بتهمة قتل قال لرويترز إنها ملفقة- على عفو رئاسي وإطلاق سراح مبكر من السجن.

وزعم يودويونو أن هذا العفو له دوافع سياسية ويهدف ”لمهاجمته وتشويه سمعته“. وقال في السابق إن وكالات حكومية تتجسس على هاتفه وطلب تفسيرا من الرئيس الحالي جوكو ويدودو.

ونفى متحدث باسم ويدودو أن يكون للعفو عن أزهر أي صلة بالاعتبارات السياسية أو انتخابات حاكم جاكرتا.

إعداد مروة سلام للنشرة العربية - تحرير وجدي الالفي

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below