20 شباط فبراير 2017 / 07:02 / بعد 6 أشهر

مرشح الحزب الحاكم بالإكوادور يقترب من الفوز بالجولة الأولى لانتخابات الرئاسة

لينين مورينو مرشح الحزب الحاكم اليساري في الانتخابات الرئاسية بالإكوادور يحتفل مع أنصار له في كيتو بنتائج أولة تشير إلى تقدمه يوم الاثنين. تصوير: ماريانا بازو - رويترز.

كيتو (رويترز) - مع فرز اللجنة الانتخابية في الإكوادور للأصوات حتى ساعة متأخرة من الليل أصبح لينين مورينو مرشح الحزب الحاكم اليساري على مقربة من الفوز بالجولة الأولى من الانتخابات الرئاسية في البلاد يوم الاثنين.

وفي انتخابات شهدت منافسة شرسة بين ثمانية مرشحين أصبح مورينو على أعتاب تحقيق النسبة اللازمة لتفادي جولة إعادة في أبريل نيسان ومواصلة عشر سنوات من الحكم اليساري في البلاد في الوقت الذي تتحرك فيه أمريكا الجنوبية صوب اليمين.

ورغم غضب الإكوادوريين من الانكماش الاقتصادي وفضائح الفساد إلا أن المعارضة قسمت أصواتها بين المرشحين وما زال حزب تحالف البلاد الحاكم يتمتع بشعبية بين الكثير من الناخبين الفقراء بفضل برامج الرعاية الاجتماعية.

ومع استمرار إعلان النتائج كان مورينو على أعتاب تحقيق نسبة الأربعين بالمئة من الأصوات الصحيحة وفارق العشر نقاط مئوية عن أقرب منافسيه المطلوبة لتفادي خوض جولة ثانية من الانتخابات.

وأظهر فرز رسمي أولي للأصوات حصول مورينو على 38.88 في المئة من الأصوات الصحيحة مقابل 28.50 في المئة لجويرمو لاسو بعد إحصاء 80.9 بالمئة من الأصوات.

ويقول أنصار الحكومة إن الأصوات من الأقاليم الموالية للحكومة وأصوات الإكوادوريين في الخارج ستدفع مورينو (63 عاما) صوب الفوز.

وقال خوان بابلو بوزو رئيس اللجنة الانتخابية إنه ستكون هناك بيانات جديدة صباح الاثنين إلا أنه لم يحدد وقتا.

إعداد علا شوقي للنشرة العربية - تحرير سها جادو

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below