كيودو: مسؤول كبير من بيونجيانج يزور بكين بعد حظر الصين واردات الفحم

Tue Feb 28, 2017 6:02am GMT
 

سول (رويترز) - قالت وكالة كيودو اليابانية للأنباء إن دبلوماسيا كبيرا من كوريا الشمالية وصل إلى بكين يوم الثلاثاء لإجراء محادثات في أول زيارة على مثل هذا المستوى الرفيع منذ يونيو حزيران العام الماضي وذلك بعدما أوقفت الصين واردات الفحم من كوريا الشمالية.

كانت بكين الحليف الدبلوماسي الرئيسي لبيونجيانج قالت إنها ستحظر واردات الفحم وذلك بعد نحو أسبوع من اختبار كوريا الشمالية هذا الشهر إطلاق صاروخ باليستي متوسط المدى للمرة الأولى منذ تولي الرئيس الأمريكي دونالد ترامب السلطة.

وقالت كيودو إن ري كيل سونج نائب وزير خارجية كوريا الشمالية وصل جوا إلى العاصمة الصينية. وهذه أول زيارة من نوعها منذ زيارة ري سو سونج عضو المكتب السياسي للحزب الحاكم في يونيو حزيران.

وقالت كيودو إن من المتوقع أن يجري ري محادثات مع كبار المسؤولين الصينيين.

تأتي الزيارة بعدما وجهت كوريا الشمالية توبيخا نادرا للصين قائلة إنها "ترقص على أنغام" الولايات المتحدة لوقفها واردات الفحم بسبب برامج كوريا الشمالية النووية والصاروخية.

جاءت الخطوة الصينية بهدف الالتزام بالعقوبات التي فرضتها الأمم المتحدة بعد التجارب النووية لبيونجيانج والتي جرى أحدثها في سبتمبر أيلول.

كان ترامب قال في مقابلة مع رويترز إنه يرحب بالحظر الصيني لكنه أضاف أن الصين يمكنها أن تزيل التحدي الذي تشكله كوريا الشمالية للأمن القومي "بسهولة جدا إذا أرادوا ذلك" مصعدا الضغوط على بكين لبذل المزيد.

(إعداد مصطفى صالح للنشرة العربية)

 
ري كيل سونج نائب وزير خارجية كوريا الشمالية. صورة من أرشيف رويترز.