2 آذار مارس 2017 / 11:34 / منذ 6 أشهر

مارين لوبان تفقد حصانة البرلمان الأوروبي

صورة من أرشيف رويترز لمارين لوبان مرشحة الرئاسة الفرنسية.

بروكسل (رويترز) - ألغى مشرعون في البرلمان الأوروبي يوم الخميس الحصانة البرلمانية التي تتمتع بها مارين لوبان مرشحة الرئاسة الفرنسية بسبب نشرها لصور عن عنف تنظيم الدولة الإسلامية عبر حسابها على موقع تويتر.

ولوبان التي تتزعم حزب الجبهة الوطنية اليميني المتطرف مطلوبة للتحقيق في فرنسا بسبب نشرها ثلاث صور عن عمليات إعدام نفذتها الدولة الإسلامية على تويتر في ديسمبر كانون الأول 2015 من بينها صورة لذبح الصحفي الأمريكي جيمس فولي.

وأكد التصويت -الذي جاء بأغلبية خلال الجلسة العامة للبرلمان الأوروبي- يوم الخميس قرارا مبدئيا كان اتخذ يوم الثلاثاء من جانب لجنة الشؤون القانونية بالبرلمان.

وكانت الحصانة تحمي لوبان من توجيه اتهامات إليها من جانب الادعاء. ورفع الحصانة يعني أن البرلمان وافق على اتخاذ إجراء قانوني ضدها. وربما تصل العقوبة في التهمة الموجهة إلى لوبان وهي "نشر صور (تنطوي على) عنف" إلى السجن لمدة ثلاثة أعوام وغرامة 75000 يورو (78930 دولارا).

إعداد محمد فرج للنشرة العربية - تحرير محمد اليماني

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below