التحقيق مع مسؤول أوكراني كبير في فضيحة فساد

Fri Mar 3, 2017 10:39am GMT
 

كييف (رويترز) - قال محامي رئيس إدارة الضرائب والجمارك في أوكرانيا يوم الجمعة إن موكله رومان ناسيروف يخضع للتحقيق للاشتباه في اختلاسه نحو ملياري ريفنيا (75 مليون دولار).

وأظهرت لقطات تلفزيونية ناسيروف وهو ينقل على محفة إلى سيارة إسعاف في وقت متأخر من مساء الخميس. وقال صحفيون إنه أصيب بأزمة قلبية. ولم يتسن التحقق من ذلك من مصدر مستقل.

وقال ممثل الإدعاء في قضايا مكافحة الفساد نازار خلودنيتسكي إن المحققين يعتقدون أن ناسيروف ساعد أوليكساندر أونيشتشينكو وهو مشرع يعيش في المنفى على حرمان البلاد من ملياري ريفنيا حصيلة ضرائب ترتبط بصفقة غاز.

ونفى ناسيروف فيما سبق كل مزاعم الفساد ضده. ولم يعلق مكتبه على الأمر حتى الآن.

وإذا وجهت اتهامات لناسيروف ثم أدين ستكون هذه أول ملاحقة قضائية ناجحة لمسؤول كبير في اتهامات بالفساد منذ انتفاضة 2014 التي أدت إلى تنصيب قيادة يدعمها الغرب وعدت بالقضاء على الفساد المستشري.

وقال المحامي أندري كوزمينكو لقناة 112 التلفزيونية "الحكم سيكون السجن لفترة تتراوح بين ثلاث إلى ست سنوات."

(الدولار = 27.0000 ريفنيا)

(إعداد سها جادو للنشرة العربية - تحرير ليليان وجدي)

 
رومان ناسيروف رئيس إدارة الضرائب والجمارك في أوكرانيا يتحدث مع صحفيين في كييف يوم 13 يناير كانون الثاني 2017 - رويترز.