5 آذار مارس 2017 / 19:36 / بعد 5 أشهر

فيون يقاوم لكنه لا يتعهد بالبقاء في سباق الرئاسة الفرنسية

المرشح الرئاسي فرانسوا فيون يتحدث في باريس يوم الاحد. تصوير: فيليب ووجازيه - رويترز.

باريس (رويترز) - ألقى فرانسوا فيون مرشح حزب الجمهوريين الفرنسي في انتخابات الرئاسة كلمة اتسمت بالتحدي أمام الآلاف من أنصاره في باريس يوم الأحد لكنه لم يتعهد بالاستمرار في السباق مع تزايد الضغوط عليه من داخل الحزب للانسحاب.

ووقع فيون الذي كان في وقت من الأوقات المرشح الأوفر حظا للفوز بالانتخابات في براثن فضيحة تخص عمل زوجته في البرلمان وواجهت حملته متاعب منذ أن علم الأسبوع الماضي أنه قد يخضع لتحقيق رسمي للاشتباه في إساءة استخدامه للأموال العامة.

ويستعد زعماء الحزب لاجتماع يوم الاثنين لبحث الأزمة قبل الموعد النهائي لقبول المرشحين رسميا من 500 مسؤول منتخب على الأقل وهو 17 مارس آذار.

وكان مسؤول كبير بحزب الجمهوريين قال إن عددا من كبار شخصيات الحزب على وشك إصدار بيان يدعو رئيس الوزراء السابق آلان جوبيه لحل محل فيون. وجاء جوبيه في المركز الثاني بالانتخابات التمهيدية للحزب في نوفمبر تشرين الثاني.

وقال فيون للمحتشدين "سأستمر في إبلاغ أصدقائي السياسيين أن الخيار يعود إليهم لكنه أيضا ليس متروكا لهم."

ولم يعد فيون بالمقاومة حتى النهاية وقال "إنني أواجه هجوما من كل الجوانب وينبغي أن أصغي إليكم بإدراك تام وأصغي إلى هذا الحشد الضخم الذي يدفعني إلى الأمام وينبغي أيضا أن أسأل نفسي عن أولئك الذين يشككون في ويقفزون من السفينة."

وفي سياق متصل ذكر استطلاع للرأي أن حظوظ فيون تراجعت لكن جوبيه سيصل إلى الجولة الثانية من التصويت إذا حل محله.

وأوضح الاستطلاع الذي أجرته مؤسسة كنتار سوفرونبوا في الفترة بين الثاني والرابع من مارس آذار أن فيون سيحصل على 17 في المئة فقط أي سيتراجع ثلاث نقاط مئوية عن استطلاع أجري الشهر الماضي وهي نسبة تقصيه من السباق.

وأضاف الاستطلاع أن المرشحة اليمينية وزعيمة الجبهة الوطنية مارين لوبان والمرشح الوسطي إيمانويل ماكرون سيحصلان على 26 و25 بالمئة على الترتيب في الجولة الأولى من الانتخابات المقررة في أبريل نيسان وسيخوضان الجولة الثانية.

وفي حال انضمام جوبيه للسباق نحو الإليزيه فإنه سيحل محل ماكرون في جولة الإعادة بنسبة 24.5 مقابل 27 في المئة للمرشحة اليمينية فيما سيحصل ماكرون على 20 بالمئة فقط.

إعداد معاذ عبد العزيز للنشرة العربية - تحرير ياسمين حسين

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below