12 آذار مارس 2017 / 10:11 / بعد 9 أشهر

الصين تعترف بضعف التعليم السياسي لطلابها

بكين (رويترز) - قال وزير التعليم الصيني يوم الأحد إن بلاده لا تحسن أداء مهمة التعليم السياسي لطلاب جامعاتها بسبب تقادم مضمون المحاضرات وعدم مجاراته للعصر وذلك في اعتراف نادر بالصعوبات التي تواجه سياسة أساسية من سياسات الحكومة.

ونظمت بكين حملات ضد انتشار ”القيم الغربية“ في الجامعات وأرسلت جهة رقابية تابعة للحزب الشيوعي الحاكم العام الماضي مفتشين لمراقبة الأساتذة ممن يقولون ملاحظات ”غير ملائمة“ في قاعة الدرس.

وفي ديسمبر كانون الأول دعا الرئيس شي جين بينغ الكليات والجامعات إلى إعلان ولاءها للحزب في أحدث محاولة من الصين لإحكام قبضتها على التعليم.

وتتحدث وزير التعليم تشين باو شينغ على هامش الاجتماع السنوي للبرلمان فقال إن شي أدلى ”بتصريحات مهمة“ عن التعليم السياسي للطلاب في ديسمبر كانون الأول إلا أن هناك مشكلات على أرض الواقع.

وقال ”عندما نذهب ونتحقق في الكليات والجامعات فمستويات الانتباه خلال محاضرات الفكر والنظرية السياسية ليست مرتفعة. الناس حاضرون هناك أجسادا بلا أرواح.“

وتابع قائلا ”لماذا يحث ذلك؟ المضامين لا تناسب احتياجاتهم. ربما الشكل أيضا بال والأدوات خام والإطار ليس عصريا.“

إعداد سلمى نجم للنشرة العربية - تحرير منير البويطي

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below