22 آذار مارس 2017 / 11:13 / بعد 9 أشهر

الصين تنفي تقارير عن البناء على جزيرة متنازع عليها

بكين (رويترز) - نفت وزارة الخارجية الصينية يوم الأربعاء تقارير أفادت بأن الصين ستبدأ العمل التحضيري هذا العام لمحطة للمراقبة البيئية على جزيرة سكاربورو المتنازع عليها في بحر الصين الجنوبي.

صورة من أرشيف رويترز للمتحدثة باسم وزارة الخارجية الصينية هوا تشون ينغ.

وسيطرت الصين على الجزيرة التي تقع في شمال شرقي جزر سبراتلي في 2012 ومنعت دخول الصياديين الفلبينيين. لكن بعد أن زار الرئيس الفلبيني رودريجو دوتيرتي الصين العام الماضي سمحت بكين لهم بالعودة إلى منطقة الصيد التقليدية.

وفي وقت سابق هذا الشهر قال شياو جيه رئيس بلدية ما تسميها الصين مدينة شانشا إن الصين تعتزم البدء في العمل التحضيري هذا العام لبناء محطات مراقبة بيئية على عدد من الجزر منها جزيرة سكاربورو.

واسم مدينة شانشا هو نفس الاسم الذي تطلقه الصين على قاعدة إدارية للجزر التي تسيطر عليها في بحر الصين الجنوبي.

وقالت المتحدثة باسم وزارة الخارجية الصينية هوا تشون ينغ في إفادة صحفية يومية ”تولي الصين أهمية كبيرة للحفاظ على بيئة المحيط في بحر الصين الجنوبي... هذا مؤكد.“

وأضافت ”وفقا للهيئات المعنية في الصين فإن التقارير التي تذكرون أنها تتناول محطات المراقبة البيئية على جزيرة سكاربورو خاطئة... هذه الأشياء غير صحيحة.“

وتابعت ”موقف الصين متسق وواضح بخصوص جزيرة سكاربورو. نولي أهمية كبيرة بعلاقات الصين والفلبين.“

ونقلت صحيفة هاينان ديلي المدعومة من الدولة تصريحات شياو جيه ثم عدلتها لتزيل الإشارة إلى سكاربورو على موقعها على الإنترنت.

وفي وقت سابق يوم الأربعاء طلبت الفلبين من السفارة الصينية في مانيلا شرح تقارير إخبارية بشأن خطط البناء على سكاربورو.

إعداد محمد اليماني للنشرة العربية - تحرير علي خفاجي

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below