23 آذار مارس 2017 / 11:59 / بعد 8 أشهر

مصدران عسكري وأمني يؤكدان خطف مواطن فرنسي في تشاد

باريس/ نجامينا (رويترز) - قال مصدر عسكري فرنسي ومصدر أمني تشادي إن مواطنا فرنسيا خطف يوم الخميس في شرق تشاد.

وقال المصدر العسكري إنه ”يجري اتخاذ كل ما يلزم لتحريره“ مضيفا أن المدني خطف جنوبي بلدة أبيشي الواقعة على بعد نحو 800 كيلومتر شرقي العاصمة نجامينا.

وأكد مصدر أمني تشادي حادث الخطف. وقال إن المخطوف يعمل لدى شركة فرنسية دون أن يوفر مزيدا من التفاصيل.

ويوجد حاليا في تشاد، التي كانت في الماضي مستعمرة فرنسية، نحو ألف جندي فرنسي إضافة إلى نحو 1500 مواطن فرنسي.

وهناك مواطنان فرنسيان آخران مخطوفان الأول خطف في مالي في ديسمبر كانون الأول على أيدي متشددين إسلاميين بينما أخذ الثاني رهينة في جمهورية الكونجو الديمقراطية في وقت سابق هذا الشهر.

ولم يصدر على الفور تعليق من وزارة الخارجية الفرنسية على حادث الخطف الذي وقع الخميس.

إعداد محمد فرج للنشرة العربية - تحرير سها جادو

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below