23 آذار مارس 2017 / 20:10 / بعد 5 أشهر

رئيس بلغاريا: لن نقبل دروسا في الديمقراطية من تركيا

رئيس بلغاريا رومين راديف خلال اجتماع في بروكسل يوم 30 يناير كانون الثاني 2017. تصوير: فرانسوا لينوا - رويترز.

صوفيا (رويترز) - قال رئيس بلغاريا رومين راديف يوم الخميس إن بلاده لن تقبل دروسا في الديمقراطية من تركيا وسط تصاعد للتوتر بين الدولتين الجارتين قبل انتخابات عامة تجرى يوم الأحد في بلغاريا.

وفي وقت سابق من يوم الخميس انتقد الرئيس التركي رجب طيب إردوغان بلغاريا بسبب "ممارستها ضغوطا" على المغتربين الأتراك وهم أكبر أقلية عرقية في البلاد قبل التصويت.

وقال راديف للصحفيين "بلغاريا لا تعطي وأيضا لا تقبل دروسا في الديمقراطية خاصة من دول لا تحترم حكم القانون."

وتابع قائلا "أود أن أؤكد لكم أن الانتخابات في بلغاريا ستمر بسلاسة. بلغاريا دولة أوروبية تتبع قوانينها وليس أهواء الآخرين."

واتهمت بلغاريا تركيا بالتدخل في انتخابات جرت الأسبوع الماضي بعد تقارير عن ترويج وزير تركي لأحد الحزبين الممثلين للبلغاريين الأتراك الذين يزيد عددهم عن 500 ألف.

ومنذ ذلك الحين طردت أجهزة الأمن البلغارية مواطنين تركيين اثنين ومنعت ثلاثة آخرين من دخول البلاد.

إعداد سلمى نجم للنشرة العربية - تحرير محمد اليماني

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below