26 آذار مارس 2017 / 20:36 / منذ 6 أشهر

الاشتراكيون في بلغاريا يقرون بالهزيمة في الانتخابات

كورنيليا نينوفا زعيمة الحزب الاشتراكي البلغاري تدلي بصوتها في صوفيا يوم الاحد. تصوير: لازلو بالوه - رويترز.

صوفيا (رويترز) - أقر الاشتراكيون في بلغاريا بالهزيمة في الانتخابات البرلمانية التي جرت يوم الأحد لكن زعيمة الحزب قالت إنها ستبحث في خيارات لتشكيل حكومة إذا عجز حزب ”مواطنون من أجل تنمية أوروبية لبلغاريا“ المنتمي ليمين الوسط عن إنجاز تلك المهمة.

وقالت كورنيليا نينوفا زعيمة الحزب الاشتراكي للصحفيين ”نود تهنئة حزب مواطنون من أجل تنمية أوروبية لبلغاريا“. وجاءت تصريحاتها بعد أن ضاعف حزبها نسبة التأييد له مقارنة بآخر انتخابات برلمانية في 2014 وإن كان قد فشل في التغلب على تيار يمين الوسط.

وأضافت ”إذا لم يتمكنوا من تشكيل حكومة وحصلنا نحن على تفويض فسوف نحاول تشكيل حكومة بلغارية“ لضمان الاستقرار في بلغاريا التي ستتولى الرئاسة الدورية للاتحاد الأوروبي اعتبارا من الأول من يناير كانون الثاني 2018.

وأظهرت نتائج أولية فوز حزب مواطنون من أجل تنمية أوروبية لبلغاريا وحصوله على ما بين 32.2 و 32.8 في المئة من الأصوات.

من جهته قال زعيم حزب مواطنون من أجل تنمية أوروبية لبلغاريا بويكو بوريسوف إن حزبه حصل على تفويض واضح لتشكيل الحكومة القادمة بعد فوزه بالانتخابات.

وأضاف ”هذه النتيجة تؤكد بشكل قاطع أن حزب مواطنون من أجل تنمية أوروبية لبلغاريا يجب أن يكون الحزب الحاكم البارز“ مشيرا إلى أن الحزب سيبذل ”قصارى جهده“ مع شركاء محتملين لتشكيل حكومة سريعا.

إعداد حسن عمار للنشرة العربية-تحرير أحمد حسن

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below