ماليزيا غير مستعدة لاتخاذ قرار بشأن شراء طائرات رافال الفرنسية

Tue Mar 28, 2017 7:44am GMT
 

كوالالمبور (رويترز) - قال رئيس الوزراء الماليزي نجيب عبد الرزاق يوم الثلاثاء إنه بحث إمكانية شراء مقاتلات رافال مع الرئيس الفرنسي فرانسوا أولوند ولكنه لم يتخذ قرارا بعد.

وتابع في مؤتمر صحفي مشترك للزعيمين خلال زيارة أولوند لماليزيا يوم الثلاثاء "لسنا مستعدين بعد لاتخاذ قرار ولكننا نلاحظ نجاحها (الطائرات) في دول أخرى."

وقالت مصادر إن مقاتلات رافال تعتبر الاختيار الأول في إطار سعي ماليزيا لشراء ما يصل إلى 18 مقاتلة في صفقة تتجاوز قيمتها ملياري دولار.

وتخطط ماليزيا لاستبدال أسطولها من مقاتلات ميج-29 روسية الصنع التي خرج نصفها تقريبا من الخدمة.

ونقلت وسائل الإعلام عن وزير الدفاع هشام الدين حسين قوله إن سباق الحصول على مقاتلات جديدة أصبح مقصورا على رافال ويوروفايتر تايفون التي تنتجها شركة بي.ايه.إي سيستمز البريطانية.

وقال أولوند في كلمته بعدما أدلى نجيب بتعليقاته "أعلم أنكم ستتخذون قرارا لذلك نريد تقديم الدعم الضروري."

وأضاف "يعمل وزراؤنا بالفعل من هذا المنطلق. كل ما أود قوله إن مقاتلات رافال هي الأفضل في فئتها ثم نقترح مناقشة الأسعار والمواصفات. أثق في أنكم ستتخذون القرار عندما يحين الوقت."

وعقد أولوند محادثات ثنائية مع نجيب خلال زيارته لماليزيا في إطار جولة تشمل ثلاث دول في جنوب شرق آسيا. وزار أولوند سنغافورة في وقت سابق الأسبوع الحالي ويتوجه إلى إندونيسيا في وقت لاحق يوم الثلاثاء.

(إعداد مروة سلام للنشرة العربية - تحرير سها جادو)

 
رئيس الوزراء الماليزي نجيب عبد الرزاق (إلى اليمين) مع الرئيس الفرنسي فرانسوا أولوند في مؤتمر صحفي مشترك في ماليزيا يوم الثلاثاء. تصوير: لاي سينج سن - رويترز