3 نيسان أبريل 2017 / 09:47 / بعد 8 أشهر

زعيم جبل طارق يؤنب توسك على منح اسبانيا حق الاعتراض

لندن (رويترز) - وبخ زعيم منطقة جبل طارق يوم الاثنين دونالد توسك رئيس مجلس الاتحاد الأوروبي لإعطائه اسبانيا حق الاعتراض على العلاقات المستقبلية بين الجيب البريطاني والاتحاد الأوروبي بعد أن تخرج بريطانيا من الاتحاد.

صورة من أرشيف رويترز لفابيان بيكاردو رئيس وزراء جبل طارق.

وأصبح مستقبل منطقة جبل طارق وهي جيب بريطاني على الطرف الجنوبي من إسبانيا أول خلاف كبير في مفاوضات الخروج منذ أن قدمت رئيسة الوزراء البريطانية تيريزا ماي طلبا رسميا للانفصال عن الاتحاد يوم 29 مارس آذار.

وجاء في مسودة الموقف المشترك للاتحاد الأوروبي بشأن محادثات الخروج أنه ”بعد انفصال بريطانيا عن الاتحاد الأوروبي لن يسري أي اتفاق بين الاتحاد الأوروبي وبريطانيا على منطقة جبل طارق دون الاتفاق بين المملكة الإسبانية وبريطانيا.“

وقال فابيان بيكاردو رئيس وزراء جبل طارق في حديث لرويترز ”السيد توسك، الذي اعتاد على تشبيه خروج (بريطانيا من الاتحاد الأوروبي) بالطلاق، يتصرف مثل زوج مغدور به يصب غضبه على الأطفال.“

وقال بيكاردو إن إسبانيا تحاول الاستئساد على جبل طارق وإن الاتحاد الأوروبي يسمح لها بذلك. وقال إن الإقليم البريطاني لن يسمح لنفسه بأن يصبح ورقة تفاوض في مفاوضات الخروج.

وتابع ”لن نصبح بطاقة تفاوض ولن نصبح ضحية للخروج من الاتحاد الأوروبي إذ أننا لسنا من تسبب فيه. صوتنا على البقاء داخل الاتحاد الأوروبي لذلك فإن السماح لاسبانيا بالاستئساد علينا سيكون بمثابة صب الغضب علينا.“

وقال بيكاردو إن الاتحاد الأوروبي يجب أن يحذف الإشارة إلى جبل طارق الذي صوت بأغلبية ساحقة على البقاء داخل الاتحاد الأوروبي من مسودة الخطوط الإرشادية للمفاوضات.

وقال ”حذف الإشارة لجبل طارق سيكون بادرة على حسن النوايا.“

إعداد لبنى صبري للنشرة العربية - تحرير

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below