3 نيسان أبريل 2017 / 19:37 / منذ 6 أشهر

السجن مدى الحياة لألماني في محاولة تفجير فاشلة في بون

دوسلدورف (ألمانيا) (رويترز) - قضت محكمة يوم الاثنين بسجن رجل ألماني مدى الحياة بتهم تشمل محاولة تفجير قنبلة بمحطة للقطارات في عام 2012 والشروع في قتل زعيم حزب يميني مناهض للمسلمين وتمويل تنظيم إرهابي.

وردد ماركو جي صيحات التكبير لدى دخوله قاعة المحكمة.

وأدين ثلاثة آخرون في نفس القضية وهم ألماني ومواطن ألماني من أصل تركي وألباني. وصدرت ضدهم أحكام بالسجن تتراوح بين تسعة أعوام ونصف إلى 12 عاما بتهمة الانتماء لمنظمة إرهابية والتآمر لاغتيال ماركوس بيسيشت زعيم حزب من أجل نورد راين فستفاليا المعادي للإسلام.

وقال بيتر شوتز المتحدث باسم المحكمة الإقليمية العليا في دوسلدورف ”قضت المحكمة بالسجن مدى الحياة للمشتبه به الرئيسي بتهم الشروع في القتل ومحاولة شن هجوم بمتفجرات وتأسيس منظمة إرهابية والانتماء إليها والشروع في قتل زعيم حزب من أجل نورد راين فستفاليا.“

ولم تذكر المحكمة اسم المنظمة الإرهابية.

وقالت المحكمة في بيان إن ماركو جي حاول في العاشر من ديسمبر كانون الأول 2012 تفجير قنبلة محلية الصنع مخبأة في حقيبة رياضية على رصيف محطة القطارات الرئيسية في بون.

وأضافت أن القنبلة كانت ستؤدي في حال تفجيرها إلى مقتل كثير من الأشخاص لكنها لم تنفجر بسبب ضرر لحق بمفجرها.

وقالت المحكمة إن ماركو جي خطط مع المتهمين الثلاثة الآخرين لشن عدة هجمات أخرى.

ولا يزال من الممكن استئناف الأحكام أمام المحكمة الاتحادية العليا.

إعداد حسن عمار للنشرة العربية- تحرير مصطفى صالح

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below