رئيس الفلبين يأمر بشغل جزر صغيرة ببحر الصين الجنوبي المتنازع عليه

Thu Apr 6, 2017 5:47pm GMT
 

من مانويل موجاتو

مانيلا (رويترز) - أمر الرئيس الفلبيني رودريجو دوتيرتي يوم الخميس قواته بشغل جزر غير مأهولة يوم الخميس في بحر الصين الجنوبي المتنازع عليه مؤكدا سيادة بلاده عليها في تغير واضح لسياسة مانيلا في هذا الصدد وهو ما سيغضب الصين على الأرجح.

كما قال الزعيم المعروف بتصريحاته النارية إنه ربما يزور جزيرة تسيطر عليها الفلبين لرفع علم بلاده عليها. وكان دوتيرتي قال مازحا أثناء حملته الانتخابية إنه سيستقل دراجة مائية إلى جزيرة صناعية صينية في بحر الصين الجنوبي لتأكيد حق مانيلا في السيادة عليها.

وقال دوتيرتي للصحفيين خلال زيارة إلى قاعدة عسكرية في بالاوان قرب المياه المتنازع عليها "لنعش على (الجزر) غير المأهولة التابعة لنا.

"الجميع على ما يبدو يحاول انتزاع جزر هناك. لذلك من الأفضل أن نعيش على تلك التي لا تزال غير مأهولة. لنا السيادة على (الجزر) التابعة لنا ونؤكد على ذلك من هناك."

ومن المتوقع أن تزعج خطة دوتيرتي بكين، التي تقول إن لها حقوقا في السيادة على معظم بحر الصين الجنوبي، على الرغم من تحسن العلاقات بين البلدين في الأشهر الأخيرة.

وتقول كل من بروناي وماليزيا والفلبين وفيتنام وتايوان إن لها حقوقا في السيادة على كامل بحر الصين الجنوبي أو أجزاء منه. وأدى ذلك إلى مواجهات بين الصين وبعض جيرانها بشأن هذا الممر المائي الاستراتيجي.

وقال دوتيرتي للصحفيين إنه قد يزور جزيرة ثيتو، وهي أكبر جزر سبراتلي التي تسيطر عليها الفلبين، وقد يبني ثكنة للجنود العاملين بالمنطقة.

وأضاف دوتيرتي مستخدما الاسم المحلي للجزيرة "يوم عيد الاستقلال المقبل سأذهب إلى جزيرة باجاسا لرفع العلم هناك."   يتبع

 
رئيس الفلبين رودريجو دوتيرتي خلال مؤتمر صحفي في مانيلا يوم 23 مارس آذار 2017. تصوير: روميو رانوكو - رويترز.