8 نيسان أبريل 2017 / 05:31 / بعد 8 أشهر

فنزويلا تمنع زعيم المعارضة من شغل أي منصب سياسي لمدة 15 عاما

كراكاس (رويترز) - منعت فنزويلا زعيم المعارضة هنريك كابريليس يوم الجمعة من شغل أي منصب سياسي لمدة 15 عاما في خطوة قد تحفز الاحتجاجات ضد الحكومة اليسارية وتؤثر على انتخابات رئاسية مزمعة في 2018.

زعيم المعارضة الفنزويلي هنريك كابريليس يتحدث خلال مؤتمر صحفي في كراكاس يوم الجمعة. تصوير: كارلوس جارسيا رولينز - رويترز.

وينظر إلى كابريليس، المرشح لمرتين في انتخابات الرئاسة والحاكم الحالي لولاية ميراندا، على أنه أفضل أمل للمعارضة لهزيمة الرئيس نيكولاس مادورو.

وتشير نسخة من أمر المنع إلى أن مراقب الحسابات الوطني حرمه من تولي أي منصب سياسي بسبب ”مخالفات إدارية“ تشمل مخالفة قوانين التعاقد وإدارة غير ملائمة لتبرعات من السفارتين البريطانية والبولندية.

وتوجه العقوبة ضربة للمعارضة بعد احتجاجات مكثفة الأسبوع الماضي واتهامات لمادورو بأنه يقود البلاد إلى الديكتاتورية ويقمع المعارضة.

ورد كابريليس على الإجراء بخطاب جريء لأنصاره المتحمسين في ساحة رياضية صغيرة في كراكاس ووصف الإجراء بأنه مناورة يائسة لديكتاتورية مضمحلة.

وقال كابريليس وحوله قادة المعارضة ”يمكنك أن تنفذ التجريد من الأهلية عندما لا تشرق الشمس... هذا ليس كفاح شخص وليس كفاح كابريليس بل هو كفاح شعب فنزويلا.“

وسيثير القرار على الأرجح غضب المعارضة قبيل احتجاج مزمع اليوم السبت بعد سلسلة من المسيرات التي شابتها أعمال عنف بسبب سيطرة المحكمة العليا على البرلمان الأسبوع الماضي قبل أن تتراجع عن قرارها.

إعداد محمد اليماني للنشرة العربية

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below