17 نيسان أبريل 2017 / 09:28 / منذ 8 أشهر

زعماء أوروبيون: استفتاء تركيا يكشف عن انقسام عميق

برلين (رويترز) - قالت ألمانيا وفرنسا يوم الاثنين إن النتائج المتقاربة للاستفتاء الذي أجرته تركيا على توسيع صلاحيات الرئيس رجب طيب إردوغان تكشف عن الانقسام داخل المجتمع التركي بينما تساءل آخرون عن علاقات أوروبا مع أنقرة.

المستشارة الألمانية أنجيلا ميركل في الاجتماع الوزاري الأسبوعي في برلين يوم 12 أبريل نيسان 2017. تصوير: هانيبال هنيشكه - رويترز.

وقالت المستشارة الألمانية أنجيلا ميركل ووزير الخارجية زيجمار جابرييل إنها مسؤولية كبيرة يتحملها إردوغان الذي أعلن الفوز بنسبة ضئيلة في الاستفتاء الذي مثل أكبر تغيير على الساحة السياسية التركية في العصر الحديث.

وأثارت النتائج دعوات من النمسا مجددا لوقف محادثات تركيا مع الاتحاد الأوروبي. ودعا جابرييل إلى صيغة جديدة للمحادثات مع ”جارتنا“ وهي تصريحات كررتها الكتلة المحافظة في البرلمان الأوروبي.

وقالت المعارضة التركية إن الاستفتاء تشوبه مخالفات مشيرة إلى أنها ستطعن على النتيجة.

وقال مجلس أوروبا إن الاستفتاء لم يستوف معاييره مشيرا إلى أوجه قصور في إطار العمل القانوني وتغييرات متأخرة في فرز الأصوات. وصدرت تصريحات مماثلة عن مراقبي منظمة الأمن والتعاون في أوروبا وهو ما رفضته تركيا.

وقالت ميركل وجابرييل في بيان ”الحكومة الألمانية... تحترم حق المواطنين الأتراك في اتخاذ قرار بشأن نظامهم الدستوري.“

ويعيش في ألمانيا ثلاثة ملايين شخص من أصول تركية.

وأضاف البيان ”نتيجة الاستفتاء المتقاربة تظهر عمق الانقسام في المجتمع التركي وتعني أن القيادة التركية عليها وعلى الرئيس إردوغان ذاته مسؤولية كبيرة.“

وقالت ميركل وجابرييل إن الحكومة الألمانية تتوقع من أنقرة إجراء ”حوار محترم“ مع كل أطياف المجتمع التركي وكل أطراف المشهد السياسي بعد حملة دعاية صعبة.

وقال الرئيس فرانسو أولوند ”يتوقف الأمر على الأتراك وحدهم لاتخاذ قرار بشأن كيفية تنظيم مؤسساتهم السياسية لكن النتائج المنشورة تظهر أن المجتمع التركي منقسم بشأن الإصلاحات الواسعة المقررة.“

* محادثات مع الاتحاد الأوروبي

وقالت المفوضية الأوروبية يوم الأحد إنه يتعين على تركيا السعي لتحقيق توافق وطني واسع على التعديلات الدستورية نظرا للفارق الضئيل بين معسكري نعم ولا.

وفي مارس آذار قالت لجنة البندقية، وهي لجنة من الخبراء القانونيين في مجلس أوروبا، إن التعديلات المقترحة على الدستور تمثل ”خطوة خطيرة إلى الوراء“ بالنسبة للديمقراطية.

وسلطت ميركل وجابرييل الضوء على تحفظات اللجنة وقالا إنه يتعين على تركيا، كعضو في مجلس أوروبا ومنظمة الأمن والتعاون في أوروبا وكدولة مرشحة للانضمام إلى الاتحاد الأوروبي، أن تسعى لمعالجة هذه المخاوف بسرعة.

وقالت ميركل وجابرييل ”يجب إجراء نقاشات سياسية بهذا الشأن في أسرع وقت ممكن على مستوى ثنائي وبين المؤسسات الأوروبية وتركيا.“

وفي بيان منفصل دعت وزارة الخارجية الفرنسية الحكومة التركية إلى احترام الميثاق الأوروبي لحقوق الإنسان وحظره لعقوبة الإعدام.

وأبلغ إردوغان أنصاره يوم الأحد أن تركيا قد تجري استفتاء آخر على إعادة العمل بعقوبة الإعدام في تحرك قد يسدل الستار على محادثات انضمام تركيا للاتحاد الأوروبي.

وقال وزير الخارجية النمساوي سباستيان كورتس ”لا يمكننا العودة فحسب إلى الروتين اليومي بعد الاستفتاء التركي. نحتاج في النهاية إلى بعض الصراحة في العلاقات بين الاتحاد الأوروبي وتركيا“ مضيفا أن التكتل سيعمل بدلا من ذلك على ”اتفاق شراكة“.

وخلال زيارة إلى ألبانيا قال جابرييل إن كثيرين في أوروبا سيدعون الآن إلى موقف صارم من أنقرة وإنهاء المحادثات لكنه أشار إلى رغبته في التوصل إلى ”صيغ جديدة للمحادثات بدلا من ذلك لأن تركيا ما زالت جارتنا.“

ودعا رئيس حزب الشعب الأوروبي في البرلمان الأوروبي مانفرد ويبر إلى ”نهج جديد نحو شراكة بين جيران يربطهم الود.“

وخلال الحملة الدعائية للاستفتاء هاجم إردوغان مرارا دولا أوروبية بينها ألمانيا وهولندا واتهمها باستخدام أساليب ”تشبه النازية“ بمنع وزرائه من إلقاء كلمات وسط تجمعات للناخبين الأتراك في الخارج.

وقال محمد شيمشك نائب رئيس الوزراء التركي لرويترز يوم الاثنين إنه يتوقع أن تهدأ ”الضجة“ بين أنقرة وأوروبا بعد دورة الانتخابات الأوروبية. وتصوت فرنسا لاختيار رئيس جديد يوم الأحد كما تجري ألمانيا انتخابات في سبتمبر أيلول.

إعداد دينا عادل للنشرة العربية- تحرير علي خفاجي

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below