مقابلة-نيوزيلندا تدرس تدابير أمنية إضافية على رحلات من الشرق الأوسط

Sun Apr 23, 2017 6:19pm GMT
 

من ألكسندر كورنويل

دبي (رويترز) - قال وزير النقل النيوزيلندي سايمون بريدجز يوم الأحد إن بلاده تدرس اتخاذ تدابير أمنية إضافية على رحلات قادمة من دول ذات أغلبية مسلمة في الشرق الأوسط.

وأضاف بريدجز إن هيئة الطيران المدني في نيوزيلندا "تقيم الأدلة لتحديد ما هو مناسب".

وتحذو القواعد الجديدة حذو إجراءات مماثلة اتخذتها الولايات المتحدة وبريطانيا وأستراليا الشهر الماضي.

وستؤثر الإجراءات الأمنية الإضافية على ركاب يغادرون من دبي في الإمارات العربية المتحدة ومن العاصمة القطرية الدوحة حيث تسير الناقلتان طيران الإمارات والخطوط الجوية القطرية رحلات مباشرة إلى نيوزيلندا.

وقال بريدجز إن هيئة الطيران ستصدر قرارا بإضافة إجراءات تفتيش جديدة على نحو مستقل عن الحكومة.

ورفض الإفصاح عن موعد اتخاذ هذا القرار. ولم يذكر التدابير قيد الدراسة.

وكانت الولايات المتحدة حظرت في 25 مارس آذار حمل الركاب للأجهزة الإلكترونية الأكبر من الهاتف المحمول معهم داخل الطائرات في الرحلات المباشرة من ثماني دول في الشرق الأوسط وشمال أفريقيا وتركيا بما في ذلك قطر والإمارات العربية المتحدة.

وخرجت بريطانيا في ذات اليوم بإجراءات مماثلة ومنها حظر الأجهزة الإلكترونية الكبيرة على رحلات من بعض بلدان الشرق الأوسط ليس من بينها قطر والإمارات العربية المتحدة حيث طلبت منهما بدلا من ذلك إجراءات أمنية إضافية.   يتبع

 
شعار الخطوط الجوية القطرية - صورة من أرشيف رويترز.