تيريزا ماي تتأهب لانفصال صعب عن الاتحاد الأوروبي

Sun Apr 30, 2017 1:35pm GMT
 

من ويليام جيمس وألستير ماكدونالد

لندن (رويترز) - قالت رئيسة الوزراء البريطانية تيريزا ماي يوم الأحد إن محادثات الانفصال عن الاتحادالأوروبي ستكون صعبة في ظل الموقف المتشدد الذي تبناه زعماء الاتحاد تجاه المفاوضات الوشيكة.

وفي اجتماع قمة في بروكسل يوم السبت أقر زعماء الاتحاد الأوروبي مجموعة من الشروط القاسية لخروج بريطانيا. ونصحوا البريطانيين بألا تساورهم "أوهام" الدخول سريعا في علاقة جديدة تحافظ على أسواق الاتحاد الأوروبي مفتوحة أمامهم وأن يستعدوا لتعقيدات قضايا مثل حقوق الإقامة لمواطني الاتحاد الأوروبي.

وقالت ماي لهيئة الإذاعة البريطانية (بي.بي.سي) "يظهر هذا وغيره من تعليقات زعماء أوروبا أنه ستكون هناك أوقات صعبة في هذه المفاوضات".

ويشعر الاتحاد الأوروبي بالقلق بشأن درجة تأهب الحكومة البريطانية لمفاوضات شديدة التعقيد وأيضا بشأن درجة فهم لندن لنوع التنازلات التي ينبغي أن تقدمها للتوصل لأي اتفاق.

وقال مسؤولون في الاتحاد الأوروبي إن محادثات رئيس المفوضية الأوروبية جان كلود يونكر وكبير مفاوضي الاتحاد الأوروبي في محادثات الانفصال ميشيل بارنييه في لندن يوم الأربعاء لم تفلح في تهدئة تلك المخاوف.

وكررت المستشارة الألمانية أنجيلا ميركل تصريحها الذي أدلت به بعد اجتماع يونكر وماي وقال إنها ما تزال قلقة بشأن "الأوهام" في بريطانيا بشأن محادثات الخروج من الاتحاد.

وأكدت ماي على موقفها بأنها ستكون مستعدة للانسحاب من محادثات الانفصال دون التوصل إلى اتفاق إذا لم يعجبها ما يقدمه الاتحاد الأوروبي.

  يتبع

 
رئيسة الوزراء البريطانية تيريزا ماي تتحدث في برنامج لهيئة الإذاعة البريطانية (بي.بي.سي) في لندن يوم الأحد. صورة لرويترز. تستخدم الصورة في الاغراض التحريرية فقط وتحظر إعادة بيعها أو حفظها في أرشيف كما يحظر بيعها للحملات التسويقية أو الدعائية.