3 أيار مايو 2017 / 18:55 / بعد 6 أشهر

كومي متحدثا بشأن حظر السفر: الجنسية وحدها ليست مؤشرا على التهديد

واشنطن (رويترز) - قال جيمس كومي مدير مكتب التحقيقات الاتحادي الأمريكي يوم الأربعاء إن الجنسية وحدها ليست مؤشرا يعتد به على ”تهديد إرهابي“ ربما يشكله شخص ما للولايات المتحدة في انتقاد للأمر التنفيذي للرئيس دونالد ترامب الذي يحظر السفر من عدة دول ذات أغلبية مسلمة إلى الولايات المتحدة.

جيمس كومي مدير مكتب التحقيقات الاتحادي الأمريكي في مبنى الكونجرس الأمريكي بواشنطن يوم الأربعاء. تصوير: كيفين لامارك - رويترز.

وقال كومي متحدثا أمام لجنة بمجلس الشيوخ ”معظم الناس الذين تحدثت عن أن لدينا قضايا مفتوحة بشأنهم هم مواطنون أمريكيون“ متفقا مع السناتور الديمقراطي باتريك ليهي على أن الجنسية لا تحدد نوايا الشخص.

وعلقت محكمة اتحادية القيود التي فرضها ترامب على إصدار تأشيرات لمواطنين من سوريا وإيران وليبيا واليمن والسودان والصومال.

إعداد مصطفى صالح للنشرة العربية - تحرير محمد اليماني

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below