4 أيار مايو 2017 / 15:26 / بعد 6 أشهر

اتهام 11 شخصا في وفاة 71 مهاجرا داخل شاحنة بالنمسا عام 2015

بودابست (رويترز) - قال مدعون في المجر يوم الخميس إن سائق الشاحنة التي عثر بداخلها على 71 مهاجرا متوفين بجانب طريق سريع في النمسا سمع صراخهم واستغاثاتهم مع نفاد الأوكسجين لكنه أبقى عليهم داخلها.

وقال المدعون في بيان إنهم وجهوا تهما إلى 11 شخصا على صلة بالحادث الذي وقع في أغسطس آب 2015 منها تهمة القتل لأربعة منهم وتهمة تهريب البشر للجميع.

وقال مكتب مدعى منطقة باكس-كيستون التي انطلقت منها الشاحنة إن الرجال الأربعة شاركوا في نقل المهاجرين مباشرة في حين يشارك الباقون في شبكة جنت مئات الآلاف من اليورو من تهريب البشر.

ونظمت العصابة 31 رحلة على الأقل عبر الحدود بين المجر والنمسا خلال الفترة بين فبراير شباط وأغسطس آب 2015 لمهاجرين من بين مئات الآلاف من اللاجئين والمهاجرين الذين عبروا منطقة البلقان في ذلك العام.

وذكر بيان المدعي أن المتهمين كانوا ينقلون الناس غالبا ”في عربات فان مغلقة ومعتمة وخالية من التهوية لا تناسب نقل الركاب وكانوا يكدسونهم في ظروف قاسية وغير إنسانية“.

إعداد معاذ عبد العزيز للنشرة العربية - تحرير أحمد حسن

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below