23 أيار مايو 2017 / 10:23 / بعد 6 أشهر

أوروبا تتضامن مع بريطانيا في أعقاب هجوم مانشستر

بروكسل (رويترز) - عبر قادة أوروبا عن دعمهم لبريطانيا وتعاطفهم معها في أعقاب التفجير الانتحاري الذي استهدف حفلا موسيقيا في مانشستر ليلة الاثنين فقتل 22 شخصا بينهم أطفال.

الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون خلال اجتماع في باريس يوم 21 مايو أيار 2017. تصوير: فيليب وجازيه - رويترز

وقال مكتب إيمانويل ماكرون الرئيس الجديد لفرنسا، التي تعرضت لهجمات نفذها إسلاميون متشددون في السنوات الأخيرة، إنه سيعرض التعاون على رئيسة الوزراء البريطانية تيريزا ماي في اتصال هاتفي سيجريه في وقت لاحق يوم الثلاثاء.

وكتب ماكرون في تغريدة على حسابه على تويتر ”تعاطفي مع الشعب البريطاني والضحايا وأحبائهم“. وأضاف ”نحن نحارب الإرهاب معا“.

وقال جان كلود يونكر رئيس المفوضية الأوروبية، الذراع التنفيذي للاتحاد الأوروبي، ”يكسر قلبي التفكير بأن الإرهاب سعى من جديد لبث الخوف حيث يجب أن يكون هناك فرح ونشر الفرقة حيث يجب للشباب والعائلات أن يجتمعوا للاحتفال“.

وأضاف في بيان ”اليوم نحن في حداد معكم. غدا سنعمل معكم جنبا إلى جنب لصد هجمات من يسعون لتدمير أسلوب حياتنا“.

وتابع ”هذه الهجمات الجبانة ستعزز فقط التزامنا بالعمل معا لهزيمة منفذي مثل هذه الأعمال الدنيئة“.

وقال البريطاني جوليان كينج مفوض الأمن في الاتحاد الأوروبي في تغريدة على تويتر ”اليوم نعبر عن تضامننا الكامل مع ضحايا هجوم مانشستر الرهيب الإرهابي“.

وتم تنكيس أعلام الدول الأوروبية على المقر الرئيسي للاتحاد في بروكسل.

وقال ميشيل بارنييه كبير مفاوضي الاتحاد الأوروبي في محادثات خروج بريطانيا من التكتل إن ”الدعم (سيُقدم) لحكومة بريطانيا في الحرب على الإرهاب“.

ويقود بارنييه الشهر المقبل، بعد الانتخابات العامة في بريطانيا في الثامن من يونيو حزيران، مفاوضات خروج بريطانيا من الاتحاد الأوروبي مع الحكومة المنتخبة.

وشدد بارنييه، بعد قبوله تفويض الحكومات الأوروبية يوم الاثنين بقيادة المحادثات، على ضرورة الحفاظ على تعاون أمني وثيق مع بريطانيا حيث أحد أقوى أجهزة المخابرات في أوروبا وذات الباع الطويل في مكافحة العنف السياسي الداخلي.

كما عبر قادة آخرون عن تضامنهم مع لندن بينهم رئيس الوزراء البلجيكي شارل ميشيل الذي تعرضت عاصمة بلاده لهجوم إرهابي في مارس آذار من العام الماضي قتل فيه 32 شخصا.

وعبر مارتن شولتس الرئيس السابق للبرلمان الأوروبي، الذي سينافس المستشارة الألمانية أنجيلا ميركل على منصبها في الانتخابات العامة المزمعة في سبتمبر أيلول، عن تعاطفه مع الضحايا.

وقال على تويتر ”ترد أنباء مرعبة من مانشستر. لا نعرف الكثير بعد لكنها مأساوية بشكل لا يصدق. تعاطفي مع الضحايا وعائلاتهم“.

إعداد داليا نعمة للنشرة العربية - تحرير علا شوقي

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below