26 أيار مايو 2017 / 14:13 / منذ 5 أشهر

نجاة عشرات المهاجرين بعد تشبثهم بقاربهم الغارق ليومين قبالة ساحل ليبيا

مهاجرون لدى وصولهم على متن قارب إلى قاعدة بحرية بعدما أنقذهم خفر السواحل الليبي في طرابلس يوم الجمعة. تصوير: هاني عمارة - رويترز

طرابلس (رويترز) - قال مسؤولون إن خفر السواحل أنقذ نحو 80 مهاجرا قبالة الساحل الليبي بعدما تشبثوا بقاربهم الغارق لمدة يومين. كما انتشل رجال الإنقاذ سبع جثث.

وأضاف مسؤولون من خفر السواحل الليبي والمنظمة الدولية للهجرة إن 77 مهاجرا بينهم امرأة وطفل واحد نجوا الخميس قبالة ساحل مدينة الزاوية في غرب ليبيا.

وقال أيوب قاسم المتحدث باسم خفر السواحل في طرابلس ”تم انتشال سبع جثث قرب القارب. قال الناجون إنهم تشبثوا بقاربهم لمدة يومين حتى جرى إنقاذهم“ موضحا أن القارب عجز عن الإبحار نتيجة العدد الزائد من الركاب.

وتابع قائلا ”يعاني بعضهم من حروق نتيجة البقاء في المياه وتحت الشمس لمدة طويلة. تلقوا علاجا طبيا بعد نقلهم إلى قارب تابع لخفر السواحل“.

واعترض خفر السواحل الليبي يوم الجمعة طريق 562 مهاجرا من دول أفريقية جنوب الصحراء الكبرى كانوا على متن قارب خشبي قبالة ساحل صبراتة إلى الغرب من الزاوية.

مهاجرة قام خفر السواحل الليبي بإنقاذها مع آخرين في قاعدة بحرية في طرابلس يوم الجمعة. تصوير: هاني عمارة - رويترز

وقال خفر السواحل الإيطالي إن نحو 2300 مهاجر أنقذوا من قوارب مطاطية وخشبية في المياه الدولية بين إيطاليا وليبيا يوم الخميس.

ويلجأ أغلب المهاجرين الراغبين في الوصول إلى أوروبا إلى عبور البحر من ليبيا إلى إيطاليا. وينظم مهربون رحلاتهم لنقل المهاجرين في قوارب متهالكة مزودة بقليل من الوقود تنقذها سفن دولية في عرض البحر بعد خروجها من المياه الليبية.

وأقدم أكثر من 50 ألف شخص على القيام بهذه الرحلة المحفوفة بالمخاطر العام الحالي بغية الوصول إلى إيطاليا. وزاد العدد في الأيام العشرة الماضية. وتقول المنظمة الدولية للهجرة إن خفر السواحل اعترض نحو 6350 شخصا وأعادهم إلى ليبيا في العام الجاري بينما غرق أكثر من 1440. وغرق 34 شخصا على الأقل معظمهم أطفال يوم الأربعاء.

وفيما عززت منظمات غير حكومية من عمليات الإنقاذ في البحر المتوسط فقد اختلفت بصورة متكررة مع خفر السواحل الليبي.

وقالت عدة منظمات أهلية يوم الثلاثاء إن خفر السواحل الليبي اعتلى قارب مهاجرين وسرق متعلقات المهاجرين وأطلق النار في الهواء. وقالوا إن أكثر من 60 شخصا سقطوا في الماء بسبب الذعر الذي تسبب فيه الموقف لكن لم يصب أي منهم.

ونفى قاسم إطلاق خفر السواحل على المهاجرين أو تعريضهم للخطر.

إعداد سلمى نجم للنشرة العربية - تحرير أحمد صبحي خليفة

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below