28 أيار مايو 2017 / 10:09 / بعد 3 أشهر

إطلاق سراح فرنسي خطفته ميليشيا في الكونجو الديمقراطية

الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون في قصر الإليزيه في باريس يوم 23 مايو أيار 2017. تصوير: فيليب ووجازيه - رويترز.

باريس/كينشاسا (رويترز) - قالت وزارة الداخلية يوم الأحد إن رجال ميليشيا أطلقوا سراح فرنسي وثلاثة من الكونجو كانوا خطفوهم في مارس آذار أثناء هجوم على منجم نامويا للذهب التابع لشركة بانرو كورب في شرق جمهورية الكونجو الديمقراطية.

وجاء في بيان صادر عن مكتب الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون "يرحب رئيس الجمهورية بنبأ تحرير مواطننا الذي خطف في أول مارس آذار بشرق جمهورية الكونجو الديمقراطية".

كان رجال الميليشيا خطفوا خمسة عمال وهم فرنسي وتنزاني وثلاثة من الكونجو.

وأطلق سراح التنزاني بالفعل. وذكرت وزارة الداخلية في الكونجو الديمقراطية في بيان أنه تم إطلاق سراح الرهائن الأربع المتبقين يوم السبت.

وتتعرض مناجم الذهب الأربعة التابعة لبانرو في شرق الكونجو إلى أخطار من عمال مناجم غير شرعيين وجماعات مسلحة خلفها صراع إقليمي انتهى رسميا في 2003.

وهاجم لصوص مسلحون منجم توانجيزا للذهب التابع لبانرو في إقليم كيفو الجنوبي المجاور في فبراير شباط وقتلوا ثلاثة من أفراد الشرطة.

إعداد ياسمين حسين للنشرة العربية - تحرير علا شوقي

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below