1 حزيران يونيو 2017 / 14:46 / بعد 6 أشهر

ترامب يؤيد التحقيق مع إدارة أوباما بعد مذكرات استدعاء من مجلس النواب

واشنطن (رويترز) - وسط خلاف سياسي بشأن أحدث مذكرات استدعاء من لجنة المخابرات بمجلس النواب الأمريكي أيد الرئيس دونالد ترامب الجهود الرامية للتحقيق في ممارسات مسؤولين في أجهزة الأمن وجهات أخرى في عهد الرئيس السابق باراك أوباما.

الرئيس الأمريكي دونالد ترامب يتحث مع الصحفيين في البيت الأبيض بواشنطن يوم 31 مايو ايار 2017. تصوير: جوناثان ارنست - رويترز.

وبعد يوم من استدعاء رئيس اللجنة الجمهوري وكالة المخابرات المركزية (سي.آي.إيه) ومكتب التحقيقات الاتحادي (إف.بي.آي) ووكالة الأمن الوطني قال ترامب ”القضية المهمة هي كشف النقاب عن ومراقبة من اشتركوا في عهد إدارة أوباما“. تأتي هذه التطورات وسط شكاوى من جانب الديمقراطيين من أنهم لم يستشاروا بهذا الشأن.

وطلب رئيس اللجنة ديفين نانز يوم الأربعاء من هذه الأجهزة تفاصيل عن أي طلبات قدمها مساعدان كبيران في إدارة أوباما ومدير (سي.آي.إيه) ”لكشف النقاب“ عن أن مستشارين لحملة ترامب اطلعوا على تفاصيل اتصالات خارجية عالية السرية دون قصد.

وقال مصدر بالكونجرس طلب عدم نشر اسمه إن الديمقراطيين ”أبلغوا واستشيروا“ مسبقا لكن مساعدين باللجنة قالوا إنهم لم يتم إبلاغهم.

وفي أبريل نيسان تنحى نانز عن قيادة تحقيق اللجنة فيما يتردد عن تدخل روسي في انتخابات الرئاسة التي جرت عام 2016 بعد زيارته مسؤولين بالبيت الأبيض سرا لكنه يحتفظ بصلاحية توجيه مذكرات استدعاء. وقال مساعد كبير باللجنة إن مذكرات الاستدعاء التي صدرت يوم الأربعاء لا صلة لها بتحقيق روسيا.

وفي بيان منفصل يوم الأربعاء أعلن النائب الجمهوري مايك كوناواي والنائب الديمقراطي أدام شيف إصدار مذكرات استدعاء لمستشار ترامب السابق للأمن القومي مايكل فلين ومحاميه الشخصي مايكل كوهين.

ونفى الرئيس الروسي فلاديمير بوتين التدخل في الانتخابات الأمريكية العام الماضي.

ونفى ترامب أي تواطؤ بين روسيا وحملته وشكك مرارا فيما توصلت إليه أجهزة المخابرات الأمريكية من أن بوتين قاد عملية شملت اختراقا لأنظمة كمبيوتر ونشر أخبار ودعاية كاذبة بهدف تعزيز موقف ترامب في الانتخابات.

والتحقيق الذي تجريه لجنة المخابرات بمجلس النواب واحد من عدة تحقيقات يجريها الكونجرس في الدور الروسي بالإضافة إلى تحقيق يجريه مكتب التحقيقات الاتحادي.

إعداد دينا عادل للنشرة العربية - تحرير أحمد حسن

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below