2 حزيران يونيو 2017 / 08:12 / منذ 4 أشهر

مسؤول: 36 قتيلا على الأقل في هجوم بمجمع للقمار في الفلبين

حارس يمنع المصورين من دخول مجمع ترفيهي شهد هجوما في مانيلا يوم الجمعة. تصوير: اريك دي كاسترو - رويترز

مانيلا (رويترز) - قال متحدث باسم الرئيس الفلبيني يوم الجمعة إن 36 شخصا على الأقل لقوا مصرعهم وأصيب أكثر من 70 بعد أن اقتحم مسلح مجمعا ترفيهيا يضم قاعات للقمار في مانيلا وأطلق أعيرة نارية وأشعل النار في الطاولات في هجوم يعتقد المسؤولون إنه محاولة سطو.

وأضاف المتحدث إرنستو أبيلا أنه ما من دليل يربط بين الهجوم على مجمع (ريزورتس وورلد مانيلا) والقتال الدائر بين القوات الحكومية والمتشددين الإسلاميين في الجنوب.

وقال أبيلا في مؤتمر صحفي ”كل الدلائل تشير إلى عمل إجرامي نفذه فرد مضطرب نفسيا على ما يبدو“. وأضاف ”رغم أن الجاني أطلق أعيرة تحذيرية، ليس هناك فيما يبدو ما يدل على أنه أراد إيذاء أحد أو تعمد إطلاق النار على أحد“.

ومات معظم القتلى اختناقا مع اندفاع الحضور للهرب من الدخان الخانق بعد أن بدأ المشهد الدرامي بعد منتصف الليل بقليل (1600 بتوقيت جرينتش).

وقال أوسكا ألبايالدي قائد شرطة العاصمة إن القتلى كانوا في منطقة القمار الرئيسية بالمجمع.

وأضاف قائلا للصحفيين ”ماتوا نتيجة الدخان الكثيف... كانت أرضية القاعة مغطاة بالسجاد وبالطبع الطاولات من الأشياء القابلة للاحتراق سريعا“.

وقال مسؤول بالمجمع إن 13 من العاملين بين القتلى والباقون من نزلاء المجمع.

* قتيل في الغرفة 510

قالت الشرطة إنه تم العثور في الفجر تقريبا على جثة المسلح داخل غرفة فندقية في المجمع الذي كان الدخان لا يزال ينبعث منه والقريب من مطار نينوي أكينو الدولي ومن قاعدة جوية.

وقال قائد الشرطة الوطنية رونالد ديلا روسا أمام مؤتمر صحفي ”أشعل النار في نفسه داخل الغرفة رقم 510 بالفندق... تمدد على السرير وغطى نفسه ببطانية ثقيلة وسكب البنزين على نفسه فيما يبدو“.

خريطة تحدد موقع مجمع (ريزورتس وورلد مانيلا)

وقال مسؤولون إن 54 شخصا على الأقل أصيبوا، بعضهم بجروح خطيرة، أثناء اندفاعهم للهرب من الهجوم الذي كان يعتقد في البداية إنه من تنفيذ متشددين.

وقال ديلا روسا لراديو (دي.زد.إم.إم) ”لا ترتاعوا، فالأمر ليس مدعاة للانزعاج. لا يمكننا أن نعزو ما حدث للإرهاب“.

وتابع قائلا ”نبحث في زاوية السطو لأنه لم يؤذ أحدا واتجه مباشرة إلى غرفة الخزانة. وضع سيارته في الطابق الثاني ودخل النادي وأطلق النار على الشاشات التلفزيونية وسكب البنزين على طاولة وأشعل فيها النار“.

وذكرت الشرطة أن المسلح كان يتحدث الإنجليزية.

وقالت كيمبرلي موليتاس المتحدثة باسم شرطة العاصمة إن الشرطة استعادت عملات بقيمة 113 مليون بيزو فلبيني (2.27 مليون دولار) سرقت خلال الهجوم.

وصرح توماس أبوليناريو قائد شرطة جنوب مانيلا بأن البحث جار عن ”شخص محل اهتمام“ ذي صلة بالهجوم.

وأضاف أن هذا الشخص لا يزال على قيد الحياة ويعتقد أنه فلبيني.

وقال مسؤول بوزارة الخارجية الكورية الجنوبية إن مواطنا من كوريا الجنوبية لقي مصرعه في الموقع نتيجة أزمة قلبية على الأرجح لكن الطب الشرعي سيفحص الجثة لتحديد سبب الوفاة.

وأضاف أن إصابات بسيطة لحقت بثلاثة كوريين جنوبيين نتيجة استنشاق الدخان أو في أثناء الخروج من المكان.

وقال عامل صيانة لإذاعة (دي.زد.إم.إم) إنه شاهد امرأة تسقط من طابق علوي أثناء محاولتها الهرب.

(الدولار = 49.6870 بيزو فلبيني)

إعداد أمل أبو السعود للنشرة العربية - تحرير سها جادو

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below