4 حزيران يونيو 2017 / 10:01 / منذ 4 أشهر

ماي: استراتيجية التعامل مع الإرهاب تحتاج لمراجعة

لندن (رويترز) - قالت تيريزا ماي رئيسة وزراء بريطانيا يوم الأحد بعد هجوم قتل سبعة أشخاص في لندن إن الوضع لا يمكن أن يستمر على ما هو عليه وإنه لا بد من إعادة النظر في استراتيجية التعامل مع الإرهاب.

وكان ثلاثة مهاجمين قادوا شاحنة بسرعة كبيرة ودهسوا المارة على جسر لندن ليل السبت قبل أن يطعنوا آخرين في شوارع قريبة. وقتلت الشرطة بالرصاص المهاجمين الثلاثة خلال ثماني دقائق من تلقي أول بلاغ للطوارئ.

وأشارت ماي إلى تشديد عقوبة السجن في الجرائم الإرهابية وفرض المزيد من القيود التنظيمية على الانترنت كمجالات محتملة لتغيير السياسات.

والهجوم هو الثالث على بريطانيا بتواتر سريع بعد واقعة مماثلة على جسر وستمنستر في مارس آذار وهجوم انتحاري أسفر عن مقتل 22 شخصا خلال حفل موسيقي في مانشستر بشمال انجلترا قبل أقل من أسبوعين.

وقالت ماي في تصريحات بثها التلفزيون وهي تقف أمام مقر الحكومة ”يجب ألا ندعي أن الوضع يمكن أن يستمر على ما هو عليه“.

وأضافت ”نحن نعتقد أننا نشهد اتجاها جديدا في التهديد الذي نواجهه إذ أن الإرهاب يولد الإرهاب، وما يدفع هؤلاء لشن هجمات ليس فقط التحرك على أساس خطط مدبرة بعناية بعد سنوات من التخطيط والتدريب وليس حتى العمل كمهاجمين منفردين تطرفوا عن طريق الانترنت وإنما تقليد بعضهم البعض وغالبا باستخدام أشد وسائل الهجوم بدائية“.

وقالت إنه جرى تعليق الحملة الانتخابية قبيل الانتخابات البرلمانية المقررة يوم الخميس المقبل احتراما لأرواح الضحايا لكن الحملة ستستأنف يوم الاثنين.

تيريزا ماي رئيسة وزراء بريطانيا خلال مؤتمر صحفي في لندن يوم الأحد. تصوير: كيفين كومبس - رويترز

وأضافت ”يجب ألا نسمح قط للعنف بأن يعطل مسيرة الديمقراطية لذلك ستستأنف الحملات بالكامل غدا وستمضي الانتخابات العامة قدما كما هو مقرر لها يوم الخميس“.

وعددت ماي أربعة مجالات قالت إنها تحتاج لتغيير. الأول هو مكافحة ”الفكر الشرير“ الذي يلهم هذه الهجمات المتكررة الذي وصفته بأنه تحريف للإسلام وللحقيقة.

وتابعت أنه لا يمكن الانتصار في هذه الحرب عن طريق التدخل العسكري وحده وأضافت أن هناك حاجة للدفاع عن قيم التعددية البريطانية التي تتفوق على أي شيء يمكن أن يقدمه ”دعاة الكراهية“.

وقالت ماي إن هناك حاجة لإجراءات تنظيمية جديدة لتقليص المساحة المتاحة للمتطرفين على الانترنت.

وأضافت ”لا يمكننا أن نتيح لهذا الفكر المساحة الآمنة التي يحتاجها للتكاثر. لكن هذا بالتحديد ما توفره شبكة الانترنت والشركات الكبرى التي تقدم خدمات الانترنت. نحتاج للعمل مع حكومات ديمقراطية حليفة للتوصل إلى اتفاقات دولية تنظم عمل الفضاء الالكتروني“.

وثالثا يتعين عمل المزيد للكشف عن التطرف في المجتمع البريطاني والقضاء عليه.

والمجال الرابع هو استراتيجية مكافحة الإرهاب التي وصفتها ماي بأنها قوية ولكن بحاجة للمراجعة في ضوء التهديد المتغير.

وقالت رئيسة الوزراء إنه إذا تطلب الأمر تشديد العقوبات في الجرائم المتعلقة بالإرهاب حتى الجرائم البسيطة منها فسيتم عمل ذلك.

إعداد لبنى صبري للنشرة العربية - تحرير نادية الجويلي

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below