8 حزيران يونيو 2017 / 23:55 / بعد 3 أشهر

مدرب فنزويلا تحت 20 عاما يحث مادورو على ايقاف العنف

فنزويليون يتجمعون احتجاجا على مقتل شاب اثناء اشتباكات مع قوات الامن يوم الأربعاء في كراكاس. تصوير: إيفان ألفارادو - رويترز

كراكاس (رويترز) - بعد أن قاد منتخب فنزويلا تحت 20 عاما إلى نهائي كأس العالم لكرة القدم للشباب حث المدرب رفائيل دودامل يوم الخميس الرئيس نيكولاس مادورو على المساعدة في إيقاف العنف السياسي الذي أسفر عن مقتل 67 شخصا على الأقل في الشهرين الماضيين.

وكان دودامل يتحدث بعد فوز فنزويلا 4-3 على أوروجواي بركلات الترجيح في قبل نهائي كأس العالم للشباب في كوريا الجنوبية.

وقال دودامل بعد المباراة في إشارة للمحتجين الشبان الذين يقاتلون قوات الأمن ”السيد الرئيس.. أوقف الأسلحة الان. الشيء الوحيد الذي يريده هؤلاء الشبان هو مستقبل أفضل لفنزويلا... مثل منتخب الشباب بالضبط“.

وأضاف متحدثا عن أحدث ضحية للاحتجاجات ”اليوم أعطانا لاعب عمره 17 عاما السعادة.. وأمس توفي فتى عمره 17 عاما“.

وقالت الحكومة إن نيومار لاندر قتل حين انفجرت قذيفة مورتر بدائية الصنع في يديه بينما خاض مئات الشبان مواجهات مع جنود الحرس الوطني في العاصمة الفنزويلية.

لكن نوابا معارضين قالوا إن قنبلة غاز مسيل للدموع أطلقت عليه مباشرة هي التي قتلته.

ولقي 67 شخصا على الأقل حتفهم ومن بين الضحايا أنصار للحكومة والمعارضة ومارة وأفراد من قوات الأمن منذ بدأت المظاهرات قبل أكثر من شهرين.

ويتبادل الجانبان الاتهامات في أعمال العنف.

لكن يوم الخميس كانت هناك وحدة وطنية استمرت لفترة وجيزة بعدما احتفل المشجعون بما تعد على نطاق واسع أعظم لحظة في تاريخ كرة القدم الفنزويلية.

وتلتقي فنزويلا مع انجلترا، التي هزمت ايطاليا 3-1 في مباراة الدور قبل النهائي الأخرى، في النهائي يوم الأحد القادم.

اعداد أحمد ماهر للنشرة العربية

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below