13 حزيران يونيو 2017 / 06:16 / بعد 6 أشهر

كوريا الجنوبية تختار وزيرا جديدا لشؤون العلاقات مع الشمال

سول (رويترز) - رشح رئيس كوريا الجنوبية مون جيه-إن مسؤولا حكوميا مخضرما يتمتع بخبرة طويلة في إدارة العلاقات مع كوريا الشمالية لمنصب وزير الوحدة.

رئيس كوريا الجنوبية مون جيه-إن خلال مؤتمر صحفي في سول يوم 10 مايو أيار 2017 - صورة لرويترز من ممثل عن وكالات الانباء

وقال مكتب الرئيس إن المرشح جوو ميونج- جيون على دراية عميقة بسياسة الإدارة الجديدة في التعامل مع الشمال وبالقضايا التي تواجه الكوريتين.

ويسعى مون إلى الحوار مع كوريا الشمالية وإعادة الروابط المشتركة مع الدولة المعزولة بما يشمل مشاريع التعاون الاقتصادي ويقول إن العقوبات وحدها فشلت في منع بيونجيانج من تطوير برامج أسلحتها.

لكن إصرار كوريا الشمالية على تطوير أسلحتها الصاروخية والنووية عقد مساعي إعادة الدفء للعلاقات. وأجرت كوريا الشمالية أربعة اختبارات صاروخية منذ انتخاب مون في العاشر من مايو أيار.

ولا يحتاج تعيين جوو إلى موافقة البرلمان لكن يتعين عليه أن يحضر جلسة برلمانية ويجيب على أسئلة النواب.

وأمضى جوو معظم حياته المهنية في وزارة الوحدة وشارك في التحضيرات لمؤتمر القمة بين زعيمي الكوريتين عام 2007.

كما أشرف على مشاريع التعاون الاقتصادي مع الشمال ومن بينها مجمع صناعي يخضع لإدارة مشتركة في منطقة كايسونج شمالي الحدود.

وأغلقت الحكومة المحافظة السابقة في سول المنطقة الصناعية في فبراير شباط 2016 بعد أن أجرت كوريا الشمالية اختبارا لصاروخ طويل المدى منتهكة العقوبات الدولية.

إعداد داليا نعمة للنشرة العربية - تحرير سها جادو

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below