13 حزيران يونيو 2017 / 17:02 / بعد 5 أشهر

إسرائيل تعيد سفيرها إلى نيوزيلندا وتنهي خلافا دبلوماسيا

القدس (رويترز) - قالت إسرائيل يوم الثلاثاء إن سفيرها لدى نيوزيلندا سيعود إلى موقعه في خطوة تنهي خلافا دام ستة أشهر في العلاقات بسبب قرار للأمم المتحدة ضد المستوطنات الإسرائيلية في الضفة الغربية المحتلة.

واستدعت إسرائيل السفير بعدما رعت نيوزيلندا وماليزيا وفنزويلا والسنغال قرارا لمجلس الأمن يطالب بإنهاء النشاط الاستيطاني الإسرائيلي.

وقالت ميشال مايان المتحدثة باسم وزارة الخارجية الإسرائيلية في بيان إن رئيس وزراء نيوزيلندا بيل إنجلش بعث برسالة لرئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو بعدما تحدثا هاتفيا في وقت سابق هذا الأسبوع.

وقال بيان الخارجية الإسرائيلية إن إنجلش قال في الرسالة ”يؤسفني الضرر الذي لحق بالعلاقات بين إسرائيل ونيوزيلندا نتيجة اقتراح نيوزيلندا القرار رقم 2344 بمجلس الأمن“.

وصدر القرار في المجلس الذي يضم 15 عضوا بعدما اختارت الولايات المتحدة عدم استخدام حق النقض (الفيتو) وامتنعت عن التصويت لتتخلى عن سياسة تتبناها منذ فترة طويلة بحماية إسرائيل دبلوماسيا في المجلس.

وفي الرابع من يونيو حزيران قالت إسرائيل إنها ستعيد سفيرها إلى السنغال بعدما استدعته بسبب قرار مجلس الأمن. ولا تقيم إسرائيل علاقات دبلوماسية مع ماليزيا وفنزويلا.

وقالت مايان إن سفير إسرائيل لدى نيوزيلندا سيعود إلى ولنجتون خلال الأيام القليلة المقبلة.

إعداد مصطفى صالح للنشرة العربية - تحرير علي خفاجي

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below