17 حزيران يونيو 2017 / 12:50 / بعد 5 أشهر

رئيس الفلبين يقول إن المعركة مع المتشددين تقترب من نهايتها

مانيلا (رويترز) - قال الرئيس الفلبيني رودريجو دوتيرتي إن المعركة مع الإسلاميين المتشددين في مدينة ماراوي تقترب من نهايتها لكن جذور التمرد عميقة.

الرئيس الفلبيني رودريجو دوتيرتي في مانيلا يوم 24 مايو ايار 2017. تصوير: إريك دي كاسترو - رويترز

وكان دوتيرتي تجنب الظهور في مناسبات عامة لنحو أسبوع للتعافي مما وصفه متحدثون باسمه بالإرهاق.

وقتل أكثر من 300 شخص في البلدة الجنوبية حيث يخوض الجنود معركة منذ أكثر من ثلاثة أسابيع لطرد متشددين بايعوا تنظيم الدولة الإسلامية.

وقال دوتيرتي في كلمة للجنود في بلدة بوتوان بثها التلفزيون على الهواء مباشرة ”القتال مستمر ولكنه يقترب من نهايته“.

وتابع ”من الصعب محاربة من يرغبون في الموت. يسيئون إلى الله باسم الدين بقتل عدد كبير من الأبرياء بلا سبب“.

ولم يشارك دوتيرتي في أي مناسبة عامة منذ يوم الأحد وقال متحدثون باسمه إنه مجهد ويستريح ولم يظهر في أي مناسبة للاحتفال بيوم الاستقلال في الفلبين يوم الاثنين الماضي مما أثار الدهشة.

وقد بدا في حالة جيدة يوم السبت وحضر مناسبتين في منطقة مينداناو الجنوبية بالقرب من دافا مسقط رأسه.

إعداد هالة قنديل للنشرة العربية - تحرير علا شوقي

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below